التصنيفات
موسوعة العلوم المالية والإدارية

قائمة التدفقات النقدية – تعريفها وتركيبتها وطرق إعدادها

المحتويات إخفاء

تعريف قائمة التدفقات النقدية

تعتبر قائمة التدفقات النقدية (بالإنجليزية: Cash Flow Statement) هي القائمة الثالثة بعد كل من قائمة المركز المالي (الميزانية العمومية) وقائمة الدخل (بيان الأرباح والخسائر) والتي أصبح لزاماً على الشركات إعدادها على أنها جزء لا يتجزأ من بياناتها المالية لكل فترة تُقدم البيانات المالية عنها وذلك حسب ما تتطلبه المعايير المحاسبية المُعتمدة في معظم الدول، وتُعتبر هذه القائمة بديلاً لقائمة مصادر الأموال واستخداماتها (بالإنجليزية: Sources And Uses of Funds) والتي كانت تُعد سابقاً.

وتعتبر قائمة التدفقات النقدية من أهم القوائم المالية التي تساعد مستخدمي هذه  القوائم في التعرف على الأوضاع المالية للشركة موضوع التحليل، وتأتي أهمية قائمة التدفقات النقدية في أنها تُبين الأثر النقدي لكافة النشاطات التي قامت بها الشركة خلال الفترة المالية مع بيان طبيعة هذا الأثر من كونه يُشكل تدفقاً نقدياً داخلاً للشركة أو خارجاً منها، كما أن تقسيم هذه القائمة للتدفقات النقدية ضمن نشاطات لها طبيعة مشتركة يساعد في التعرف على نقاط القوة والضعف من حيث قدرة الشركة على توليد النقد وهو العنصر الذي سيُستخدم في تسديد الالتزامات وتمويل التوسعات وتوزيع الأرباح سواء في المدى القصير أو المدى الطويل.

وتحدد قائمة التدفقات النقدية الأثر النقدي لكافة النشاطات التي مارستها المنشأة خلال  الفترة الحالية من خلال المقارنة بين رصيد النقد في أول الفترة ورصيده في أخر الفترة، والتعرف على العمليات التي أثرت على النقد باعتباره أكثر الموجودات سيولة. ولا شك في أن للتحقق من ذلك أهمية كبيرة من حيث بيان نقاط القوة والضعف في أداء المؤسسة، والحكم على إحدى الفرضيات المحاسبية الأساسية وهي الاستمرارية، بالإضافة الى المساعدة في التنبؤ بالتدفقات النقدية مستقبلاً وذلك من أجل معالجة الفائض والعجز المتوقع والمشاكل والفرص التي قد تنشأ.

التفرقة بين قائمة التدفقات النقدية والقوائم الأخرى

الفرق بين قائمة التدفقات النقدية والميزانية النقدية التقديرية

يجب أن نفرّق بين قائمة التدفقات النقدية وأية قوائم أو كشوفات أخرى مبنية على أساس التدفقات النقدية كالميزانية النقدية التقديرية (بالإنجليزية: Cash Budget)، حيث أن الأولى تُعبر عن معلومات تاريخية عن أداء الشركة بينما تُعبر الثانية عن خطة مستقبلية لإدارة مقبوضات ومدفوعات الشركة.

الفرق بين قائمة التدفقات النقدية وقائمة مصادر الأموال واستخداماتها

يُطلق على قائمة مصادر الأموال واستخداماتها بالإضافة الى هذا الاسم الأسماء التالية:

  1. قائمة استخدام الأموال (بالإنجليزية: Application of Funds Statement)
  2. قائمة التغير في صافي رأس المال العامل (بالإنجليزية: Statement of Changes in working Capital)
  3. قائمة تدفق الأموال (بالإنجليزية: Flow of Funds Statement)

وبغض النظر عن تسمية أو طريقة إعداد هذه القائمة، فهي تقوم في جوهرها على تحديد التغيرات التي حدثت على الأوضاع المالية للشركة من حيث الزيادة أو النقص في كل بند من بنود الميزانية مع الأخذ بعين الاعتبار صافي ربح أو خسارة الفترة والمصروفات غير النقدية كالاستهلاكات.

أما قائمة التدفقات النقدية فهي تذهب إلى أبعد من ذلك في أنها تحدد النتائج النقدية لكل نشاط مارسته الشركة خلال الفترة التي يجري تحليلها، مع تحديد صافي أثر هذه النتائج على الأنشطة ذات الطبيعة المتشابهة أو المشتركة.

ومن ناحية أخرى، فإن قائمة التدفقات النقدية تتشابه مع قائمة مصادر الأموال واستخداماتها في أن كلاً منهما تعتبران قوائم تحليلية لا تُعدان بشكل مستقل حيث لا بد لإعدادها من توفر القوائم المالية الأخرى التي تمثل المركز المالي والدخل للشركة موضوع التحليل.

قائمة التدفقات النقدية كأداة تحليلية

تُعتبر قائمة التدفقات النقدية قائمة تحليلية إضافية لأدوات التحليل المالي الأخرى مثل التحليل بالنسب وتحليل التعادل، وبالتالي فهي تقوم بالدورين الرئيسين التاليين:

  1. التحليل التاريخي للأوضاع المالية للشركة وتطور هذه الأوضاع، مما يساعد في بيان نقاط القوة والضعف لدى الشركة وتقييم أدائها.
  2. تقدير الوضع المالي المستقبلي للشركة استنادا إلى أدائها السابق وعلى ضوء المتغيرات الأخرى من حيث ظروف السوق والمنافسة وغيرها.

ومن ناحية أخرى أكثر تحديداً، فإن قائمة التدفقات النقدية تساعد المُحلل في التعرف على التدفقات النقدية الداخلة والخارجة من وإلى المؤسسة نتيجة لممارستها لنشاطها من إنتاج وبيع وشراء وتسديد وتمويل وغيرها، وتُقدم معلومات هامة عن أداء المؤسسة، وتُعد ذات فائدة ولا سيما في الحالات التالية:

  1. بيان الكيفية التي استُخدم فيها النقد المتوفر للمؤسسة سواء في عمليات التشغيل أو الاستثمار أو التمويل.
  2. بيان الكيفية التي حصلت فيها المؤسسة على النقد سواء من عمليات التشغيل أو الاستثمار أو التمويل.
  3. تقييم قدرة المؤسسة على توليد التدفقات النقدية من التشغيل في المستقبل.
  4. تقييم قدرة المؤسسة على الوفاء بالتزاماتها وتوزيع الأرباح.
  5. تسهيل عملية المقارنة بين البيانات المالية للشركات المختلفة عن طريق تحييد أثر اختلاف المُعالجات المحاسبية.
  6. إظهار التغيرات المالية والنقدية التي تعجز عن إظهارها القوائم المالية الأخرى.
  7. بيان أسباب لجوء المؤسسة إلى الاقتراض والمبالغ التي تم اقتراضها.
  8. بيان مدى الملاءمة بين مصادر التمويل (من حيث المدة) والتوظيفات من حيث النوع (متداول، ثابت).
  9. التحليل التاريخي لأداء المنشأة وتطور هذا الأداء، مما يساعد في التعرف على جوانب القوة والضعف في المؤسسة.
  10. تقديم معلومات مفيدة لإدارة المؤسسة تساعدها في اتخاذ القرارات المناسبة والتخطيط للمستقبل.
  11. لفت نظر مُتخذي القرار إلى التغيرات أو الأمور التي تستدعي عناية خاصة لمعالجتها.
  12. بيان أخطاء الماضي للعمل على معالجتها.
  13. تُقدم قائمة التدفقات النقدية للدائنين والمساهمين معلومات عن فلسفة الإدارة المالية للمؤسسة.

اقرأ أيضاً: التحليل المالي وأهدافه ومنهجيته ومعاييره وأدواته

موسوعة العلوم المالية والإدارية

غايات قائمة التدفقات النقدية

حتى تؤدي قائمة التدفقات النقدية دورها من حيث التحليل التاريخي والتوقع المستقبلي، فإنه ينطبق عليها ما ينطبق على أدوات التحليل الأخرى، وهو إعداد هذه القائمة لأكثر من فترة لتحقيق الغايات التالية:

  1. تحديد أثر التذبذبات العامة للأداء
  2. تحديد التوجيهات العامة للأداء (بالإنجليزية: Trends)
  3. إمكانية المقارنة مع أداء الشركات الأخرى ومعايير الصناعة.

تركيبة قائمة التدفقات النقدية

تُقسم قائمة التدفقات النقدية إلى ثلاثة أقسام، وهي:

  1. التدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية
  2. التدفقات النقدية من الأنشطة الاستثمارية
  3. التدفقات النقدية من الأنشطة التمويلية

وفيما يلي وصفاً مفصلاً لكل منها:

التدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية

التدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية (بالإنجليزية: Cash Flows from operating activities)، هي التدفقات النقدية المتولدة من الأنشطة الرئيسية التي تمارسها المؤسسة، والتي تشمل ما يلي:

  1. صافي الدخل النقدي للفترة.
  2. النقد المُحصل من العملاء، أي الناتج عن المبيعات.
  3. النقد المدفوع للموردين، أي ثمن البضائع.
  4. النقد الدفوع للضرائب.
  5. النقد المدفوع على المصاريف المختلفة.

التدفقات النقدية من الأنشطة الاستثمارية

التدفقات النقدية من الأنشطة الاستثمارية (بالإنجليزية: Cash Flows from investing activities) هي التدفقات النقدية التي تشمل بيع وشراء الموجودات الطويلة الأجل، ويتطلب تحديدها تحليل عناصر الميزانية في جانب الموجودات والتي لم يتم تحليلها عند تحديد التدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية، ومن الأمثلة عليها ما يلي:

  1. النقد المدفوع لشراء أجهزة ومعدات.
  2. – النقد المدفوع لشراء أسهم وسندات طويلة الأجل.
  3. النقد المدفوع مقابل استثمارات أخرى طويلة الأجل.
  4. المتحصلات النقدية من بيع الموجودات الثابتة أو الاستثمارات.

التدفقات النقدية من الأنشطة التمويلية

التدفقات النقدية من الأنشطة التمويلية (بالإنجليزية: Cash Flows from financing activities) هي التدفقات النقدية المتعلقة بالحصول على الموارد من المالكين أو إعادتها لهم، وذلك فيما يتعلق بالحصول على التمويل من المقترضين أو تسديد القروض لهم، ومن الأمثلة عليها ما يلي:

  1. النقد المتحصل من إصدار أسهم جديدة أو زيادة رأس المال
  2. النقد المتحصل من إصدار سندات طويلة الأجل
  3. النقد المتحصل من القروض والتسهيلات البنكية
  4. النقد المدفوع على توزيع الأرباح
  5. النقد المدفوع لتسديد السندات
  6. النقد المدفوع لتسديد القروض والتسهيلات البنكية

إعداد قائمة التدفقات النقدية

يتطلب إعداد قائمة التدفقات النقدية توفر قائمتي مركز مالي (ميزانية عمومية) لبداية الفترة ونهايتها، بالإضافة إلى قائمة الدخل لتلك الفترة، وكذلك بعض المعلومات الإضافية التي يمكن الحصول عليها من السجلات والتقارير المالية للشركة.

وسبب الحاجة لميزانيتين وقائمة دخل واحدة هو أن الميزانية تمثل صورة للمؤسسة في لحظة معينة، وهذا لا يمكِّن مُعِدّ القائمة من التعرف على التغيرات الحاصلة في بنود الميزانية إلاّ إذا توفرت له ميزانية لبداية الفترة وميزانية أخرى لنهايتها، أما سبب الاكتفاء بقائمة دخل واحدة فيعود لكون قائمة الدخل تُعَد على أساس تراكمي وتمثل سجلاً للفترة التي تشملها.

ويتم إعداد قائمة التدفقات النقدية حسب الخطوات التالية:

  1. تحديد صافي التدفقات النقدية لكل نشاط من الأنشطة الثلاثة التي تحتويها القائمة.
  2. تحديد صافي التدفق النقدي للفترة بتجميع صافي التدفقات النقدية (سلباً أو إيجاباً) للأنشطة الثلاثة التي تحتويها القائمة.
  3. تحديد صافي النقد في نهاية الفترة، وذلك في أول الفترة إلى صافي التدفق للفترة والمستخرج في البند السابق.
  4. التأكد من أن صافي النقد المُستخرج في البند السابق صافي النقد الظاهر في الميزانية في نهاية الفترة.

ولتحديد صافي التدفقات النقدية لكل نشاط تُتبع الخطوات التالية:

أولاً: التدفق النقدي من الأنشطة التشغيلية

يمكن استخدام أحد الأسلوبين التاليين لاحتساب التدفق النقدي من الأنشطة التشغيلية

أ. الأسلوب المباشر (بالإنجليزية: Direct Approach)

تتطلب هذه الطريقة تحويل قائمة الدخل من أساس الاستحقاق إلى الأساس النقدي على النحو التالي:

1. النقد المقبوض من العملاء (بالإنجليزية: Cash collected from customers)

ويساوي:

  • صافي المبيعات
  • يُضاف: النقص في المدينين وأوراق القبض
  • يُطرح: الزيادة في المدينين وأوراق القبض
  • ينتج: النقد المقبوض من العملاء

أي أن:

النقد المقبوض من العملاء = صافي المبيعات + النقص في المدينين وأوراق القبض – الزيادة في المدينين وأوراق القبض

ملاحظة يجب أن يُستثنى تأثير قيود الديون المشكوك فيها على حساب الذمم المدينة.

2. النقد المقبوض من المصادر الأخرى (بالإنجليزية: Cash received from miscellaneous sources)

ومن أمثلتها الفوائد المقبوضة وأرباح الأسهم المقبوضة، ويُحسب صافي التدفق النقدي من هذه المصادر كما يلي:

  • الدخل من الفوائد أو أرباح الأسهم
  • يُضاف: النقص في الإيرادات المستحقة غير المقبوضة
  • يُطرح: الزيادة في الإيرادات المستحقة غير المقبوضة
  • ينتج: مجموع النقد المقبوض من المصادر الأخرى

أي أن:

مجموع النقد المقبوض من المصادر الأخرى = الدخل من الفوائد أو أرباح الأسهم + النقص في الإيرادات المستحقة غير المقبوضة – الزيادة في الإيرادات المستحقة غير المقبوضة

3. النقد المدفوع للموردين (بالإنجليزية: Cash pain to suppliers)

ويحسب كما يلي:

  • تكلفة البضاعة المبيعة
  • يُضاف: الزيادة في مخزون البضاعة
  • يُطرح: النقص في مخزون البضاعة
  • ينتج: قيمة المشتريات

أي أن:

قيمة المشتريات = تكلفة البضاعة المبيعة + الزيادة في مخزون البضاعة – النقص في مخزون البضاعة

ثم:

  • يُضاف: النقص في الذمم الدائنة
  • يُطرح: الزيادة في الذمم الدائنة
  • ينتج: النقد المدفوع للموردين

أي أن:

النقد المدفوع للموردين = قيمة المشتريات + النقص في الذمم الدائنة – الزيادة في الذمم الدائنة

4. النقد المدفوع على المصاريف (بالإنجليزية: Cash paid to expenses)

ويُحسب كما يلي:

  • مجموع المصاريف خلال الفترة (دون الاستهلاكات والإطفاءات)
  • يُضاف: الزيادة في المصاريف المدفوعة مقدماً
  • يُضاف: النقص في المصارف المستحقة غير المدفوعة
  • يُطرح: النقص في المصارف المدفوعة مقدماً
  • يُطرح: الزيادة في المصاريف المستحقة غير المدفوعة
  • ينتج: النقد المدفوع على المصاريف

أي أن:

النقد المدفوع على المصاريف = مجموع المصاريف خلال الفترة (دون الاستهلاكات والإطفاءات) + الزيادة في المصاريف المدفوعة مقدماً + النقص في المصارف المستحقة غير المدفوعة – النقص في المصارف المدفوعة مقدماً – الزيادة في المصاريف المستحقة غير المدفوعة

ب. الأسلوب غير المباشر

تتطلب طريقة الأسلوب غير المباشر (بالإنجليزية: Indirect or addback approach)، تحديد النقد من العمليات (الدخل النقدي) وذلك بإضافة المصروفات غير النقدية كالاستهلاكات إلى صافي الربح الظاهر في قائمة الدخل، وكذلك تحديد التغيرات في بنود رأس المال العامل الظاهرة في الميزانية وعلى النحو التالي:

  • صافي الربح
  • يُضاف: المصاريف غير النقدية (مثل الاستهلاك)
  • يُضاف: النقد من العمليات
  • يُضاف: النقض في المدينين
  • يُضاف: النقص في البضاعة
  • يُضاف: النقص في المدفوعات مقدماً
  • يُضاف: الزيادة في الدائنين
  • يُضاف: الزيادة في المصاريف المستحقة
  • يُطرح: الزيادة في المدينين
  • يُطرح: الزيادة في البضاعة
  • يُطرح: الزيادة في المدفوعات مقدماً
  • يُطرح: النقص في الدائنين
  • يُطرح: النقص في المصاريف المستحقة
  • يُضاف: ضريبة الدخل المدفوعة
  • ينتج: صافي التدفق النقدي من الأنشطة التشغيلية

ثانياً: التدفق النقدي من الأنشطة الاستثمارية

إن تحديد التدفق النقدي من الأنشطة الاستثمارية يعتمد على طبيعة بنود الميزانية التي يجري تحليلها، والتي من أمثلتها ما يلي:

النقد المدفوع لشراء معدات جديدة

ويساوي:

  • الكلفة الإجمالية للمعدات في نهاية الفترة (مضافا إليها كلفة الأجهزة المستبعدة إن وجدت)
  • يُطرح: الكلفة الإجمالية للمعدات في بداية الفترة

النقد المتحصل من بيع المعدات

ويساوي:

  • القيمة الدفترية للمعدات المبيعة
  • يُضاف: أرباح بيع معدات
  • أو يُطرح: خسارة بيع معدات

ثالثاً: التدفق النقدي من الأنشطة التمويلية

ويعتمد تحديد التدفق النقدي من الأنشطة التمويلية أيضا على طبيعة بنود الميزانية التي يجري تحليلها، ومن أمثلتها ما يلي:

النقد المتحصل من زيادة رأس المال

ويساوي:

  • الزيادة في قيمة رأس المال
  • يُضاف: الزيادة في علاوة الإصدار

النقد المدفوع على الأرباح الموزعة

ويساوي:

  • الأرباح المقترح توزيعها في بداية الفترة (الظاهرة في الميزانية)
  • يُطرح: الأرباح المقترح توزيعها في نهاية الفترة (الظاهرة في الميزانية)
  • يُضاف: الأرباح المقترح توزيعها للفترة (الظاهرة في قائمة الدخل)

التدفق النقدي من القروض

ويساوي:

  • رصيد القروض في نهاية الفترة
  • يُطرح: رصيد القروض في بداية الفترة

إذا كان المبلغ موجباً تكون الشركة قد حصلت على قروض إضافية خلال الفترة، وبعكس ذلك تكون الشركة قد قامت بتسديد كل أو جزء منها.

مثال عملي على إعداد قائمة التدفقات النقدية

فيما يلي البيانات اللازمة عن شركة أ ب ج والتي سيتم استخدامها لاستخراج ما يلي:

  • أولاً: قائمة مصادر الأموال واستخداماتها.
  • ثانياً: قائمة التدفقات النقدية
    • أ. الأسلوب المباشر
    • ب. الأسلوب غير المباشر

شركة أ ب ج – قائمة الدخل للفترة من 1/1/2019- 31/12/2019

  • صافي المبيعات = 51224 جنيه
  • كلفة المبيعات = (38168) جنيه
  • مجمل ربح العمليات = 13062
  • مصروفات بيع وتوزيع = (3100)
  • مصروفات إدارية وعمومية = (4853)
  • استهلاك = (498)
  • صافي دخل العمليات قبل الفوائد = 4611
  • فوائد مدفوعة = (1237)
  • صافي دخل العمليات قبل الضريبة = 3374
  • ضرائب = (1606)
  • صافي الدخل = 1768
  • أرباح موزعة = 150
  • عدد الأسهم القائمة = 100000

شركة أ ب ج – الميزانية العمومية كما هي في 31/12:

 20182019التغير + (-)
نقد15121378(134)
أوراق مالية276276
مدينون89409921981
بضاعة1165112217566
مصروفات مدفوعة مقدماً16124786
مجموع الموجودات المتداولة22540240391499
استثمارات17201720
آلات وماكنات11209122611052
الاستهلاك المتراكم(7140)(7638)498
صافي الموجودات الثابتة40694632498
موجودات أخرى: حق امتياز420420
مجموع الموجودات28329308022473
دائنون4213418(793)
أوراق دفع85737882931
أجور مستحقة38723110(762)
الجزء القصير الأجل من الديون الطويلة493493
مجموع المطلوبات المتداولة9433108091376
ضرائب مؤجلة  1475  1447  (28)  
أسناد قرض لقاء رهن  6600  6300  (300)  
أسناد قرض عادية30932900(193)
مجموع حقوق المساهمين772893461618
مجموع المطلوبات وحقوق المساهمين28329308022473
مثال شركة أ ب ج – الميزانية العمومية

أولاً: إعداد قائمة الأموال واستخداماتها

يمكن إعداد هذه القائمة بثلاثة أشكال، هي:

  1. قائمة مصادر الأموال والاستخدامات، وتُعد انطلاقاً من التفسير الواسع لكلمة الأموال التي تشمل الموجودات.
  2. قائمة المقبوضات والمدفوعات النقدية، وتُعد انطلاقاً من المفهوم الذي يقصر تعريف الأموال على النقد.
  3. قائمة التغير في رأس المال العامل (بالإنجليزية: Statement of increase, decrease in working capital)، وتُعد انطلاقا من المفهوم الذي يعرف الأموال بأنها صافي رأس المال العامل.

1. قائمة مصادر الأموال واستخداماتها (مفهوم التغير في الأموال)

 جنيه
المصادر: 
صافي الدخل1768
+ الاستهلاك498
زيادة في أوراق الدفع2266
نقص في النقد134
الدخل من العمليات2931
مجموع المصادر5331
الاستخدامات: 
أرباح موزعة150
زيادة في المدينين981
زيادة في البضاعة566
زيادة في المصروفات المدفوعة مقدماً86
زيادة في الآلات والماكنات1052
زيادة في حق الامتياز420
نقص في الدائنين793
نقص في الأجور المستحقة762
نقص في الضرائب المؤجلة28
نقص في أسناد قرض لقاء رهن300
نقص في أسناد القرض العادية193
مجموع الاستخدامات5331
قائمة مصادر الأموال واستخداماتها

ولدى إمعان النظر في القائمة أعلاه، يُلاحظ ما يلي:

  • أننا اعتبرنا الزيادة في الأصول استخداماً والزيادة في الخصوم وحقوق المساهمين مصدراً، كما اعتبر النقص في الأصول والنقص في الخصوم وحقوق المساهمين استخداماً.
  • أننا أخدنا الزيادة الإجمالية في قيمة الآلات والاستهلاك دون أن يُطرح منها الاستهلاكات (498 جنيه) لأننا لو فعلنا غير ذلك لوقعنا في خطأ الازدواج، وهو اعتبار الاستهلاك هنا مصدراً إلى جانب اعتبارنا له مصدراً عند احتساب الدخل من العمليات (استعملنا الاستهلاك مصدراً للأموال وذلك تبسيطا للأمور، وليس لأن الاستهلاك في حد ذاته هو مصدر للأموال).
  • أننا تجاهلنا الزيادة في الأرباح غير الموزعة الظاهرة بمقدار (1618) جنيه عند احتساب التغيرات الحاصلة على المركز المالي للمؤسسة والسبب أيضا هو لتفادي ازدواج الاحتساب، فعندما اعتبرنا صافي الربح (1768) جنيه مصدراً للأموال واعتبرنا الأرباح الموزعة (150) جنيه استخداماً للأموال نكون قد اعتبرنا زيادة صافية في المصادر مقدارها = 1768 – 150 = 1618 جنيه وهي مقدار الأرباح غير الموزعة، لذا كانت إعادة اعتبارها ضمن المصادر ستؤدي ولا شك إلى ازدواج في الاحتساب.

2. قائمة المقبوضات والمدفوعات (مفهوم التغير في النقد)

في هذه الحالة نستبعد من المصادر والاستخدامات عنصر النقد وحسب، ويكون الفرق بين المصادر والاستخدامات هو مقدار التغير في النقد كما هو موضح فيما يلي:

  • الدخل من العمليات (1) = 2266 جنيه
  • يُضاف: مصادر الأموال (الزيادة في أوراق الدفع)(2) = 2931 جنيه
  • تُطرح: استخدامات الأموال (حسب القائمة السابقة)(3) = 5331 جنيه
  • صافي التغير في النقد (1 + 2 – 3) = (134)
  • + رصيد النقد في أول المدة = 1512
  • ينتج: رصيد النقد نهاية المدة = 1378

3. قائمة التغير في رأس المال العامل

تعكس هذه القائمة أثر التغير في كل الموجودات الثابتة والمطلوبات الطويلة الأجل وحقوق المساهمين خلال الفترة الزمنية في رأس المال العامل للمؤسسة:

 جنيه
مصادر الأموال (1): 
الدخل من العمليات2266
الزيادة في المصادر الطويلة الأجل
مجموع مصادر الأموال (1)2266
استخدامات الأموال (2): 
أرباح موزعة150
الزيادة في الآلات والماكنات1052
الزيادة في حقوق الامتياز420
النقص في الضرائب المؤجلة28
النقص في أسناد القرض لقاء رهن300
النقص في أسناد القرض العادية193
مجموع استخدامات الأموال (2)2143
الزيادة في راس المال العامل (1) – (2)123
قائمة التغير في رأس المال العامل

الزيادة الحاصلة في صافي رأس المال العامل هي عبارة عن التغير في صافي رأس المال العامل خلال الفترة، كما يتضح مما يلي:

 20182019
الموجودات المتداولة2254024039
المطلوبات المتداولة943310809
صافي رأس المال العامل131071323
الزيادة في صافي رأس المال العامل +123
الزيادة الحاصلة في صافي رأس المال العامل

تُفسر الزيادة في راس المال من خلال التغيرات التي تحدث على بنوده، علماً بأن الزيادة في الموجودات المتداولة تُشكل مصدراً لرأس المال وتعتبر عنصراً إيجابياً فيه، والزيادة في المطلوبات المتداولة تشكل تخفيضاً لرأس المال العامل والعكس صحيح.

تحليل الزيادة (النقص) في رأس المال العامل:

  • نقص النقد = (143) جنيه
  • زيادة في المدينين = 981
  • زيادة في البضاعة = 566
  • زيادة في المصروفات المدفوعة مقدماً = 86
  • نقص في الدائنين = 793
  • زيادة في أوراق الدفع = (2931)
  • نقص في الأجور المستحقة = 762
  • ينتج: الزيادة (النقص) في رأس المال العامل = + 123

ثانياً : إعداد قائمة التدفقات النقدية – الأسلوب المباشر

يعكس هذا الأسلوب أهمية العلاقة بين بنود رأس المال العامل (كما في الميزانية) وبنود الأنشطة التشغيلية (كما في قائمة الدخل) المرتبطة به حيث تظهر القائمة كما يلي:

1. التدفق النقدي من العمليات التشغيلية

الإيرادات51224
يُطرح الزيادة في المدينين(981)
النقد المقبوض من العملاء50243
كلفة المبيعات38168
يُضاف: الزيادة في البضاعة566
يُضاف النقص في الدائنين793
النقد المدفوع للموردين(39521)
مجموع المصاريف النقدية (3100 + 4853 + 1237 )9190
يُضاف الزيادة في المصروفات المدفوعة مقدماً86
يُضاف: النقص في الأجور المستحقة762  
النقد المدفوع على المصاريف(10038)
ضريبة الدخل المدفوعة(1606)
صافي التدفق النقدي من العمليات التشغيلية(922)
مثال التدفق النقدي من العمليات التشغيلية

2. التدفق النقدي من العمليات الاستثمارية

  • الزيادة في الآلات والماكينات = 1052
  • الزيادة في حقوق الامتياز = 420
  • صافي التدفق النقدي من العمليات الاستثمارية = (1472)

3. التدفق النقدي من العمليات التمويلية

  • تسديد ضرائب مؤجلة = (28)
  • إطفاء أسناد قرض لقاء رهن = (300)
  • إطفاء أسناد قرض عادية = (193)
  • زيادة أوراق الدفع = 2931
  • أرباح موزعة = (150)
  • صافي التدفق النقدي من العمليات التمويلية = 2260
  • الزيادة (النقص) في النقد = (134)
  • الزيادة في بداية السنة = 1512
  • النقد في نهاية السنة = 1378

ثالثاً: إعداد قائمة التدفقات النقدية / الأسلوب غير المباشر

يعكس هذا الأسلوب مفهومي الدخل النقدي (صافي الربح + المصروفات غير النقدية) والتغير في رأس المال العامل حيث تظهر كما يلي في هذا الأسلوب:

1. التدفق النقدي من العمليات التشغيلية

صافي الربح1768
يُضاف مصروفات غير نقدية (الاستهلاكات)498
الدخل النقدي (النقد من العمليات)2266    
يُطرح الزيادة في المدينين(981)
يُطرح الزيادة في البضاعة(566)
يُطرح الزيادة في المصاريف المدفوعة مقدماً(86)
يُطرح النقص في الدائنين(793)
يُطرح النقص في الأجور المستحقة(762)
صافي التغير في رأس المال العامل(3188)
صافي التغير النقدي من العمليات التشغيلية(922)
مثال التدفق النقدي من العمليات التشغيلية

2. التدفق النقدي من العمليات الاستثمارية

  • الزيادة في الآلات والماكينات = 1052
  • الزيادة في حقوق الامتياز = 420
  • صافي التدفق النقدي من العمليات الاستثمارية = (1472)

3. التدفق النقدي من العمليات التمويلية

  • تسديد ضرائب مؤجلة = (28)
  • إطفاء أسناد قرض لقاء رهن = (300)
  • إطفاء أسناد قرض عادية = (193)
  • زيادة أوراق لدفع = 2931
  • أرباح موزعة = (150)
  • صافي التدفق النقدي من العمليات التمويلية =2260
  • الزيادة (النقص) في النقد = (134)
  • النقد في بداية السنة = 1512
  • النقد في نهاية السنة = 1378

ملاحظات حول إعداد قائمة التدفقات النقدية

يمكن الخروج بالملاحظات التالية حول قائمة التدفقات النقدية من المثال السابق:

  • يمكن التفريق بين أسلوبي استخراج قائمة التدفقات النقدية وهما الأسلوب المباشر والأسلوب غير مباشر في كيفية الوصول إلى قيمة التدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية.
  • يتميز الأسلوب المباشر عن الأسلوب غير مباشر بما يلي:
    • إظهار المبيعات في القائمة والتي تعتبر مصدر الإيرادات التي يعتمد بقاء الشركة إلى حد ما عليها.
    • توفير معلومات أكثر وذات فائدة، مثل بيان النقد المقبوض من العملاء، النقد المدفوع للموردين، النقد المدفوع على المصاريف.
    • توفير معلومات تساعد في تقييم إدارة الشركة لرأس المال العامل عند ربط بنوده بما يتعلق بها من الأنشطة التشغيلية مثل علاقة المبيعات بالذمم المدينة، علاقة كلفة المبيعات بالذمم الدائنة والبضاعة، علاقة المصاريف بالمستحقات والمدفوعات مقدماً.
    • تعتمد قيمة التدفقات النقدية في أداء هدفها التحليلي على مقدار المعلومات الإضافية التي توفرها، وهنا لا بد من التركيز على الأسلوب المباشر لما يقدمه هذا الأسلوب من معلومات أكثر فائدة، وقد أوصت المعايير المحاسبية بتطبيق هذا الأسلوب، وعلى الرغم من ذلك فإن الشركات ما زالت تميل إلى تطبيق الأسلوب المباشر. ولعل السبب في ذلك سهولة تطبيقه واستيعابه كونه يعتمد إلى حد ما على الأساليب المستخدمة في استخراج قائمة مصادر الأموال واستخداماتها والتي اعتاد مستخدمو البيانات المالية عليها لفترات طويلة سابقة.
قائمة التدفقات النقدية
موسوعة العلوم المالية والإدارية – قائمة التدفقات النقدية