التصنيفات
موسوعة العلوم المالية والإدارية

التحليل الأساسي أو الاقتصادي والمؤشرات الاقتصادية

المحتويات إخفاء
2 المؤشرات الاقتصادية

ما هو التحليل الأساسي

التحليل الأساسي (بالإنجليزية: Fundamental Analysis) يعتمد على الأخبار والمؤشرات التي يتم إصدارها من المؤسسات الاقتصادية في الدولة، وهي تؤثر على السوق وتعزز من تحريكه في اتجاهات مختلفة بحسب طبيعة وقوة الخبر الاقتصادي ومدى تأثيره على قرارات المستثمرين.

المؤشرات الاقتصادية

فيما يلي سرداً لأكثر المؤشرات الاقتصادية تحريكًا للسوق والتي تمثل العصب الرئيس لما يطلق عليه التحليل الأساسي الإخباري أو التحليل الاقتصادي.

1 – المشاريع السكنية الجديدة New Home Sales

التعريف:

تقيس المشاريع السكنية الجديدة عدد الوحدات السكنية التي تبنى في بداية كل شهر.

لماذا يهتم المستثمرون؟

هذا (التأثير المتموج) له تأثير مضاعف وقوي على الاقتصاد، وكذلك على الأسواق وعلى الاستثمارات، وبتتبع البيانات الاقتصادية مثل (المشاريع السكنية الجديدة) يستطيع المستثمرون كسب أفكار استثمارية محددة أو معينة بالإضافة إلى التوجيه الواسع لإدارة استثماراتهم.

بُناء المنازل لا يبدؤون بعمل بناء جديد ما لم يكونوا واثقين انه سوف يباع بعد البناء أو حتى قبل الانتهاء من بنائه. والتغيرات في نسبة المشاريع السكنية قد تدل على نسبة الطلب للبيوت ومجريات أعمال البناء. في كل مرة يبدأ بناء جديد يرتفع عدد وظائف البناءون، وهذا الارتفاع في عدد الوظائف يؤدي إلى إرجاع المدخول إلى الاقتصاد، وعندما يباع البناء الجديد هذا يولد ربحاً للباني ويعطي المشتري عددا كبيراً من فرص الاستهلاك، الثلاجات، البرادات، الغسالات، والأثاث… وهذا فقط عينة من الحاجات التي يصرفها المشتري الجديد من أمواله لهذه المشتريات، فهذا التأثير التموجي للاقتصاد يكون هاماً جداً وخاصة لأن أكثر من مائة ألف عائلة جديدة في مختلف أنحاء أميركا تصرف هكذا كل شهر.

بما أن الخلفية الاقتصادية هي المؤثر الأكبر على الأسواق المالية، فيكون بذلك سأثير المشاريع السكنية الجديدة مباشراً على السندات والسلع، فبيانات ومعطيات ( المشاريع السكنية الجديدة) تحمل أدلة ثمينة لمعرفة اتجاهات شركات تعهدات البناء، وشركات القروض العقارية، وشركات الأدوات المنزلية بكافة أنواعها، وكذلك على أسعار الخشب، والأدوات المعمارية وآلات البناء.

2 – حالة التوظيف Employment Situation

التعريف:

إن حالة التوظيف هي مجموعة مؤشرات لسوق العمالة، يقيس”معدل البطالة” عدد عاطلي العمل كنسبة مئوية من قوة العمل.

 يحسب توظيف قائمة رواتب عدد الموظفين” غير المزارعين” ذوي الرواتب الذين يعملون نصف الوقت أو موظفي الدوام الكامل في كافة القطاعات وأعمال المؤسسات الحكومية، ومعدل أسبوع العمل يتكون من عدد ساعات العمل التي قد تمت في جميع القطاعات ما عدا الزراعية، ومعدل مداخيل الساعة تكشف الأجرة الأساسية (بالساعة) للصناعات الرئيسية كما أشير في قوائم رواتب غير المزارعين.

لماذا يهتم المستثمرون؟

إذا كان هناك تقرير اقتصادي يستطيع تحريك الأسواق، فهذا هو! إن التوقع على وول ستريت كل شهر واضح، وردود الأفعال مثيرة، والمعلومات للمستثمرين ثمينة. وباستطلاع بسيط على معدل البطالة يستطيع المستثمرون أخذ سيطرة أكثر إستراتيجية من استثماراتهم ويمكنهم استغلال فرص الاستثمار الفريدة التي تظهر في أغلب الأحيان قرب صدور هذا التقرير.

تعطي بيانات التوظيف التقرير الأكثر شمولية على كمية عدد الناس الذين يبحثون عن عمل، كم عدد الموظفون الحاليون، وكم يقبضون من رواتب، وعدد الساعات التي يعملون بها. هذه الأعداد والتقارير هي أفضل وسيلة لقياس الوضع الحالي والاتجاه المستقبلي للاقتصاد، وهذه البيانات تزودنا أيضاً على اتجاهات الأجور، والتضخم على قائمة الأعداد للاحتياط الفيدرالي، فرئيس المصرف الاحتياطي الفيدرالي آلن غرينسبان يتحدث عن هذه البيانات كثيراً ويترقب تضخمها باستمرار.

بتتبع بيانات الوظائف، يستطيع المستثمرون معرفة درجة الشدة في سوق العمالة، فإذا تضخم الأجر أصبح مهدداً للأسواق وهذا يؤدي بالطبع لرفع أسعار الفائدة، وأما السندات وأسعار الأسهم فستهبط، فلا شك أن المستثمرين الوحيدين الرابحين هم الذين راقبوا تقرير العمالة وعدّلوا استثماراتهم لتوقع هذه الأحداث.

3 – طلبات السلع المعمرة Durable Goods Orders

التعريف:

طلبات السلع المعمرة، هي طلبات البضاعة المنتجة محلياً، سواء كانت للتسليم الفوري أو المستقبلي.

لماذا يهتم المستثمرون؟

من الضروري للمستثمرين مراقبة الحالة الاقتصادية وذلك لمعرفة اتجاهات وتوقعات نتائج استثماراتهم، فبالنسبة لسوق الأسهم فهي تتطلب حالة اقتصادية مرتفعة وجيدة مما يؤدي لرفع أسعار الأسهم ومن هنا تكون مرابح الشركات الضخمة، أما سوق السندات فيهتم بسرعة النمو الاقتصادي الذي يهيئ ويؤدي إلى التضخم، وبتتبع هذه البيانات الاقتصادية يعرف المستثمرون ما هي الخلفية الاقتصادية لهذه الأسواق ومن ثم خلفية استثماراتهم.

طلبات السلع المعمرة تحدد كيفية عمل المصانع في الأشهر القليلة، وهذه البيانات والتقارير لا تعطينا فقط فكرة عن المطلب على السيارات والبرادات ولكن أيضاً على استثمارات العمل بحد ذاته، فعندما تقرر الشركات أن تنفق أكثر على الأجهزة وغيرها من الرأسمال فهم من الواضح ينعمون بنمو مستمر في عملهم، فالإنفاق المتزايد على السلع الاستثمارية يهيئ إلى طاقة عظيمة من الإنتاج في البلاد ويخفض الفرص للتضخم، وهذا يعلم المستثمرون كيفية وضع التوقعات للقطاع الصناعي والذي هو جزء كبير ومهم من الاقتصاد العام والذي بدوره يؤثر على استثمارك.

4 – الدخل والنفقات الشخصية Personal Income & Outlays

التعريف:

الدخل الشخصي: هو قيمة مجموع الدخل الذي حصل عليه أو استلمه الفرد من كل المصادر.

النفقات الشخصية : تتضمن جميع مشتريات المستهلك للسلع المعمرة والغير معمرة والخدمات.

لماذا يهتم المستثمرون؟

بيانات النفقات والدخل الشخصي هي طريق آخر ومفيد لقياس قوة الاقتصاد واتجاهاته، فالدخل المادي يعطي العائلة القوة للصرف أو لتوفير المال. وهذا الإنفاق هو ما يساعد على نمو الاقتصاد، أما المدخرات ( أو توفير المال) ففي أغلب الأحيان تستثمر في الأسواق المالية وتستطيع رفع أسعار الأسهم والسندات على السواء، وحتى إذا وضعت هذه المدخرات في حساب مصرفي فإن جزء من تلك الأموال يستعمل من قبل المصرف من أجل القروض وهذا يساهم في النشاط الاقتصادي.

إن جزء من تقرير هذا الاستهلاك (النفقات) يربط مباشرة ً إلى الاقتصاد، وهو الذي يحدد عادةً مجرى الأسواق، ويحسب إنفاق المستهلكين ثلثي الاقتصاد، فلكي تحصل على نتائج ناجحة في استثماراتك فمن الضروري أن تتابع هذه التقارير والصفحات.

5 – مجموع الناتج المحلي الإجمالي Gross Domestic Product (GDP)

التعريف:

إن مجموع الناتج المحلي الإجمالي هو المقياس الأوسع للنشاط الاقتصادي الكلي ويحيط كل قطّاع الاقتصاد.

لماذا يهتم المستثمرون؟

لأن مجموع الناتج المحلي الإجمالي هو المقياس الكامل للنشاط الاقتصادي، فمن الضروري أن يتعقب المستثمرون الاقتصاد بعناية لمعرفة كافة مجريات استثماراتهم، وإن أسواق أسهم المالية تحب رؤية نمو اقتصادي جيد وكبير لأن ذلك يؤدي بالتالي إلى أرباح الشركات بشكل كبير، أما سوق السندات يهتم جداً بسرعة نمو الاقتصاد مما يمهد الطريق للتضخم. وبتتبع البيانات الاقتصادية مثل مجموع الناتج المحلي الإجمالي، يعرف المستثمرون ما هي الخلفية الاقتصادية لهذه الأسواق ومحافظ استثماراتهم.

يحتوي تقرير مجموع الناتج المحلي الإجمالي على كثير من المعلومات المفصلة التي ليس فقط تعطي المستثمر صورة عامة عن الاقتصاد فحسب، بل تعطيه أيضاً توجهات محددة ومهمة، من مكونات مجموع الناتج المحلي الإجمالي مثل إنفاق المستهلكين، الأعمال والاستثمارات السكنية، ومؤشرات الأسعار( التضخم) تدل على تيارات الاقتصاد التحتية وفرص الاستثمار والتوجيه في إدارة المحفظة الاستثمارية.

6 – المبيعات بالمفرد Retail Sales

التعريف:

تقاس المبيعات بالمفرد بجمع الإيرادات والوصولات في المحلات التي تبيع السلع المعمرة (كالآلات الكهربائية، والسيارات…..) والسلع الغير معمرة (كالملابس والأكل والتي لا تحتاج لتغيير دائم.

لماذا يهتم المستثمرون؟

يقدر إنفاق المستهلكين بثلثي الاقتصاد، فلكي تكسب القدرة على معرفة اتجاه الحالة الاقتصادية فمن الضروري أن تعرف ماذا ينوي المستهلكون وبماذا مهتمون، فمعرفة ذلك قد يعطيك فائدة كبيرة تخدم استثماراتك.

إن النمط في إنفاق المستهلكين في أغلب الأحيان هو المؤثر الأول على أسواق الأسهم والسندات، فبالنسبة للأسهم يترجم النمو الاقتصادي القوي إلى أرباح الشركات القوية وارتفاع أسعار أسهمها، ولكن بالنسبة إلى الاستثمار فالمهم هو أن تنمو الحالة الاقتصادية وتؤدي إلى التضخم.

من الناحية المثالية، يمشي الاقتصاد ذلك الخط الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخمي)، ولقد رأينا هذا التوازن خلال معظم التسعينيات، لهذا السبب وحده، المستثمرون في الأسهم وأسواق السندات تمتعا بمكاسب ضخمة أثناء السوق الصاعدة في التسعينيات، لكن هذه المبيعات بالمفرد تباطأت وشهدت انحداراً متابعاً لسوق الأسهم العادية في عامي 2000 و2001.

وهذه المبيعات الإفرادية لا تعطي فكرة عن الأسواق فقط وحسب، بل الاتجاهات بين الأنواع المختلفة من الباعة، ربما مبيعات السيارات فهي خصوصاً قوية بينما الملابس تشهد ضعف استثنائي، وهذه الاتجاهات من بيانات المبيعات بالمفرد تستطيع مساعدتك بالكشف عن فرص استثمارية معينة وجيدة وبدون الحاجة لانتظار بيانات الشركات الفصلية والتقارير السنوية.

7 – مؤشر أسعار المنتجين Producer Price Index

التعريف:

إن مؤشر أسعار المنتجين هو مقياس لمستوى السعر المتوسط لكمية محددة من رأس المال والسلع الاستهلاكية، تستلم رواتبها من قبل المنتجين.

لماذا يهتم المستثمرون؟

يقيس مؤشر أسعار المنتجين تقلبات الأسعار في قطاع الصناعة، والتضخم في مستوى المنتج هذا يحول أو يضاف في أغلب الأحيان إلى مؤشر أسعار المواد الاستهلاكية، وبتتبع ضغوط السعر طور الإنتاج والإعداد يستطيع المستثمر التوقع النتائج التضخمية في الأشهر القادمة، ويحتاج المستثمر لمراقبة التضخم بعناية، فبمعرفة ما التضخم ومدى تأثيره على الأسواق هذا يعطي المستثمر فائدة على المستثمرين الآخرين.

والتضخم هو زيادة عامة في أسعار السلع والخدمات، وإن العلاقة بين التضخم وأسعار الفائدة هو مفتاح لفهم كيف أن بيانات ” مؤشر أسعار المنتجين” قد تؤثر على الأسواق.
فإذا استعار شخص منك 100$ اليوم ووعد بأن يعيدها بعد سنة مع فائدة، فبرأيك كم من الفائدة يجب عليك أن تأخذ؟

يعتمد الجواب بشكل كبير على التضخم، لأنك تعرف بأنك غير قادر على شراء نفس الكمية من السلع والخدمات بـ 100 $ بعد سنة كما كانت يوم أقرضته المبلغ.

فإذا كنت في البرازيل مثلاً حيث أن الأسعار تتضاعف كل شهرين مرة، وجب عليك أخذ 400% فائدة أي 500$ عند نهاية السنة، وفي أميركا يخبرنا تقرير الـ(CPI)  مؤشر أسعار المواد المستهلكة بأن الأسعار ترتفع حوالي 2% في السنة، لذا يمكنك فقط أن تحسب 2% فائدة، لاسترجاع القوة الشرائية للـ 100 $ المقترضة في نهاية السنة، فمعدل التضخم هو المقرر الرئيسي في نسبة الفائدة، الذي يوضح أساساً كيف أن أسعار الفائدة تضاف على كل شيء، كالقرض العقاري وقروضك الآلية والى السندات الحكومية والفواتير…. الخ، وتقوم الأسواق بتعديل أسعار الفائدة وفقاً لتغييرات معدل التضخم والتوقعات على اتجاهاتها، ويتقلب التأثير في أغلب الأحيان في أسلوب مثير عبر الأسهم، السلع، وحقيبتك الاستثمارية، وبتتبع هذه الاتجاهات في التضخم سواء كان عالي أو واطئ، مرتفع أو منحدر فالمستثمرون يستطيعون توقع الإنجازات ونتائج وأنواع مختلفة للاستثمار.

8 – الكتاب البيجي Beige Book

التعريف:

هو عبارة عن دفتر يحتوي على بيانات الحالة الاقتصادية للـ 12 منطقة فيدرالية إقليمية، وهذه البيانات يسرد فيها نوع الحالة الاقتصادية وليس كميتها، وهو يصدر قبل اجتماعات الـ(FOMC)  اللجنة الاتحادية للسوق المفتوحة.

لماذا يهتم المستثمرون؟

هذا التقرير يستخدم في اجتماعات اللجنة الاتحادية للسوق المفتوحة (FOMC) حيث يضع المصرف الاحتياطي الفيدرالي سياسة سعر الفائدة، وتحدث هذه الاجتماعات تقريباً كل ستة أسابيع وهي الحدث الوحيد المؤثر جداً في الأسواق، حيث يخمّن المشاركون في الأسواق لأسابيع قادمة حول إمكانية تغيير سعر الفائدة الذي يعلن عنه عند نهاية هذه الاجتماعات، فإذا كانت النتيجة مختلفة عن التوقعات كان تأثير ذلك على السوق مؤسف وبعيد الوصول.

وإذا كانت بيانات الكتاب البيجي تقول بأن الاقتصاد سيكون ساخناً وأن هنالك ضغوطات تضخمية، يكون المصرف الاحتياطي الفيدرالي ميالاً لرفع أسعار الفائدة وذلك لتعديل السرعة الاقتصادية وبالمقابل إذا كان البيان يقول بأن هناك صعوبات اقتصادية أو هبوط في النشاط الاقتصادي، فإن المصرف الفيدرالي الاحتياطي يرى بضرورة تنزيل أسعار الفائدة لزيادة هذا النشاط الاقتصادي وخوفاً من هبوطه.

وبما أن الكتاب يصدر قبل اجتماعات  (FOMC)  بأسبوعين فبإمكان المستثمر رؤية مؤشر واحد على الأقل من المؤشرات العديدة التي سيضعها مسئولو المصرف الفيدرالي لتقرير أسعار الفائدة وكيف ستكون، وهنا يأتي دور المستثمر لوضع استثماراته.

9 – تسوية احتياطي المصرف Bank Reserve Settlement

التعريف:

في كل يوم أربعاء تنتهي الفترة والتي تمتد لأسبوعين، تقوم المصارف التجارية كما مشترط من قبل البنك الفيدرالي بتلبية حاجاته والالتزامات له وذلك لمتطلبات دعم الصرف الاحتياطية.

لماذا يهتم المستثمرون؟

في بعض الأحيان تبذل المصارف التجارية الكبيرة قصارى جهدها لتلبية دعم كمية الاحتياطي المطلوب منها في يوم الأربعاء.

فإذا كانت هناك مشاكل في تلبية البنوك لمتطلبات الاحتياطي فإن سوق سعر الفائدة سيتأثر بذلك، إذ أن سعر الفائدة هو ما يأخذه البنك لقاء إيداع الأموال لديه من قبل البنوك الأخرى (عند انتهاء الدوام).

فمن العادة أن هناك بعض البنوك الإقليمية الصغيرة والتي تتوفر لديها الأموال ولكن لا يوجد طرق لتشغيل هذه الأموال أي ليست بحاجة لمعظم الأموال لديها، بينما البنوك المركزية الكبيرة تكون بحاجة لأموال ومبالغ كبيرة لما تقوم به من استثمارات وأعمال ( قروض – ديون..) وعلى نطاق واسع، فتقوم المصارف الصغيرة بإيداع أموالها الفائضة لأجل مسمى (لمدة معينة) لدى المصارف المركزية الكبيرة، وبذلك يتوفر لدى المصارف الكبيرة السيولة النقدية للقيام بالأعمال.

ولكن البنك الفيدرالي يقوم في يوم الأربعاء بالضغط على هذه البنوك الكبيرة لدفع ما يترتب عليهم لقاء دعم الاحتياطي الخاص بهم في المصرف الفيدرالي وللغرابة فإن اتجاهات السيولة النقدية تتبدل خلال اليوم الواحد، وليس غريباً رؤية نسبة أموال البنك الفيدرالي ترتفع بشدة في أوائل الصباح وانخفاضها في نهاية اليوم، وبالتالي ومنذ أن كانت نسب أسعار الفائدة للمدى القريب مرتبطة بنسبة أسعار المصرف الفيدرالي، تكون آلية الإيداع للمصارف الصغيرة وللمودعين كافة ( 7 أيام – 30 يوم – 60 يوم -….) ويتمكن المودعين من رؤية نسب أسعار الفائدة تتفاوت بشدة في تقرير احتياطي المصرف في يوم الأربعاء.

وعلى سبيل المصادفة، إن عدم أخذ الأموال لتلبية الاحتياطي هذا لا يعني أن المصرف يعاني من مشاكل مالية، إنما قد يدل على ضعف في إدارة احتياطي المصرف.

10- مؤشر المعهد لإدارة التجهيز التصنيعي ISM Manufacturing Index

التعريف:

يجمع المعهد لإدارة التجهيز التصنيعي، مؤشر انتشار مركّب من الشروط التصنيعية الوطنية، وإذا كانت القراءات فوق50% فهذا يشير إلى أتساع القطاع التصنيعي.

لماذا يهتم المستثمرون؟

يحتاج المستثمرون للإطلاع على هذه البيانات الاقتصادية مثل مؤشر(ISM)  التصنيعي ومتابعتها لمعرفة اتجاهات السوق وبالتالي استثماراتهم فيه، وما الخلفية الاقتصادية للأسواق المختلفة. سوق الأسهم المالية يحب أن يرى نمو اقتصادي جيد ومتين لما يؤديه من أرباح الكبيرة للشركات، أما سوق السندات يفضل نمو أقل سرعة ولكنه حساس جداً لأنه إذا كان نمو الاقتصاد بسرعة كبيرة ذلك يسبب إلى ضغوط تضخمية محتملة. تعطي بيانات (ISM) التصنيعية نظرة مفصلة على كثافة العمل وتوجهات قطاع الصناعة، وبما أن الصناعة هي مصدر رئيسي في التغيير الدوري في الاقتصاد، فتأثير هذا التقرير يكون كبيراً على الأسواق، حتى أن الأجزاء الثانوية من هذا المؤشر تزودنا بمعلومات عن أسعار السلع وأدلة بخصوص الإمكانية لتطوير التضخم.

يراقب المصرف الاحتياطي الفيدرالي عن كثب هذه البيانات ويراقب إشارات التضخم فيها التي تساعده على تحديد اتجاهات نسب الفائدة. كنتيجة، إن سوق السندات حسّاس جداّ إلى هذا التقرير.

11- إعلان اجتماع لجنة السوق المفتوحة الاتحاديةFOMC Meeting Policy Announcement

التعريف:

تتكون لجنة السوق المفتوحة الاتحادية من سبعة حكام للمجلس الاحتياطي الفيدرالي وخمس رؤساء للمصرف الاحتياطي الفيدرالي، وتجتمع هذه اللجنة ثماني مرات كل سنة لكي تقرر الاتجاه الوشيك للسياسة النقدية، والتغيرات في السياسة النقدية تعلن الآن فوراً بعد هذا الاجتماع.

لماذا يهتم المستثمرون؟

يقرر المصرف الاحتياطي الفيدرالي قوانين نسب الفائدة في هذه الاجتماعات، وهذا يحدث تقريباً كل ستة أسابيع ويعتبر الحدث المؤثر الوحيد والأكبر للأسواق، يخّمن مشاركي السوق حول إمكانية التغيير في نسب الفائدة قبل أسابيع من هذه الاجتماعات، فإذا كانت النتيجة مختلفة عن التوقعات يؤدي هذا على تأثير كبير وبعيد المدى على الأسواق.

توضع أسعار الفائدة من قبل المصرف الاحتياطي الفيدرالي، فنسب الفائدة للصناديق الفيدرالية تستخدم كعلامة بالنسبة للنسب الأخرى، والتغيير في نسب الأموال الفيدرالية ونسب أجرة إقراض المصارف بعضهم البعض لاستعمال الأموال الليلية يعكس مباشرة على جميع أسعار الفائدة الأخرى من السندات الحكومية لرهن القروض، وهذا يغير ديناميكياً منافسة لدولارات المستثمر أيضاً: عندما تنتج السندات 10 % فهم سيجذبون مال أكثر وبعيداً عن الأسهم مما إذا أنتجوا 5% فقط.

يؤثر مستوى نسب الفائدة على الاقتصاد، وتميل أسعار الفائدة العالية إلى إبطاء النشاط الاقتصادي، بينما أسعار الفائدة المنخفضة تحفّز النشاط الاقتصادي، بأي من الأحوال تؤثر نسب الفائدة على بيئة المبيعات، ففي قطاع المستهلكين تقل نسبة شراء البيوت الجديدة والسيارات عند ارتفاع نسب الفائدة، فلذلك نرى بأن تكاليف نسب الفائدة تعد عاملاً هاماً للعديد من المشاريع وبشكل خاص لشركات القروض العالية أو التي يجب أن تموّل مستويات الجرد العالية، فكلفة الفائدة هذه لها تأثير مباشر على أرباح الشركات الكبيرة، وباختصار نقول: بأن أسعار الفائدة المرتفعة تؤدي إلى انحدار في سوق الأسهم المالية بينما نسب الفوائد المنخفضة تؤدي إلى حالة اقتصادية هائلة.

12- التجارة الدولية International Trade

التعريف:

تقيس التجارة الدولية الاختلاف بين الإستيرادات وصادرات كلتا السلع والخدمات الملموسة. فمستوى رصيد التجارة الدولية، بالإضافة إلى التغييرات في الصادرات والإستيرادات، يشيران إلى الاتجاهات في التجارة الخارجية.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

التغييرات في مستوى الإستيرادات والصادرات، سويّة مع الاختلاف بين الاثنين (الميزان التجاري) يشكلان مقياس ثمين من الاتجاهات الاقتصادية هنا وفي الخارج. هذه البيانات تستطيع التأثير مباشرة على كلّ الأسواق المالية، وخاصة على قيمة تبادل عملات الدولار.

تشير الإستيرادات إلى الخارج على طلب للسلع والخدمات الأجنبية في الولايات المتحدة. وأما الصادرات فتشير على الطلب للسلع الأمريكية في البلدان الأجنبية والخارج. يمكن أن يكون الدولار حسّاسا جدا للتغيير في العجز التجاري المزمن مدار من قبل الولايات المتّحدة، منذ أن يخلق هذا عدم التوازن التجاري طلب أعظم للعملات الأجنبية. إنّ سوق السندات حسّاس أيضا إلى خطر استيراد التضّخم. يعطي هذا التقرير تفصيلا عن التجارة الأمريكية مع البلدان الرئيسية أيضا، لذا هو يمكن أن يكون تعليمي للمستثمرين الذين يهتمّون بالتنويع عالميا. على سبيل المثال، اتجاه الصادرات المتسارعة إلى بلاد معيّنة قد تشير إلى القوّة وفرص الاستثمار الاقتصادية في تلك البلاد.

13- مبيعات المخازن بي تي إم يو بي إس دبليو BTM-UBSW Store Sales

التعريف:

إجراء إسبوعي من مبيعات المخازن بالمقارنة بسلسلة المتاجر الرئيسية للبيع بالمفرد. هذه السلسلة تتعلّق بجزء من البضائع التجارية العامّ للمبيعات بالمفرد (التي تؤلف حوالي 10 بالمائة من كل المبيعات بالمفرد.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يحسب إنفاق المستهلكين بثلثي الاقتصاد. فيكون ذلك فائدة كبيرة للمستثمرين ولمعرفة مجرى استثماراتهم أن يتعقبوا هذه المعلومات ويعرفوا بما يهتم المستهلك.

إنّ النمط في إنفاق المستهلكين يكون في أغلب الأحيان المؤثر الأوّل على الأسهم وأسواق السندات. للأسهم، يترجم نمو اقتصادي قوي إلى أرباح صحيحة البنية للشركات وارتفاع بأسعار الأسهم. فللسندات، يكون التركيز على أنه إذا كان نمو الاقتصاد سريعا وقويا مما يؤدّي إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الاقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي). لقد رأينا هذا التوازن خلال معظم التسعينيات. لهذا السبب الوحيد، مستثمرو الأسهم وأسواق السندات تمتّعا بمكاسب ضخمة أثناء السوق الصاعدة في التسعينيات. وأما الإنفاق في سلسلة المتاجر الرسمية للبيع بالمفرد قد تباطأ بالتتابع بسوق الأسهم العادية في 2000 و2001.

إنّ مؤشر بي تي هو أنسب المؤشرات لإنفاق المستهلكين لأنه يعلن كلّ أسبوع. وقد يشهد هذا البيان انتباها إضافيا حول مواسم الأعياد عندما يحقّق الباعة أغلب أرباحهم.

14- موجودات العمل، أو مخزون العمل Business Inventories

التعريف:

هي كمّية الدولار للموجودات التي تحمل من قبل المنتجين، التجّار، والباعة. إنّ مستوى الموجودات أو البضائع فيما يتعلق بالمبيعات مؤشر مهم من الاتجاه الوشيك لنشاط الإنتاج.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يحتاج المستثمرون لمراقبة الاقتصاد بعناية لكي يعرفوا مجرى مختلف أنواع استثماراتهم.

سوق الأسهم المالية تحبّ رؤية نمو اقتصادي صحّي لأن ذلك يترجم إلى أرباح الشركات الأعلى. يفضّل سوق السندات نمو أكثر اعتدالا والذي لا يولّد الضغوط التضخّمية.

التصاعد في كمية الموجودات يمكن أن يكون إشارة تفاؤل العمل وأن تلك المبيعات ستنمو في الأشهر القادمة. بمقارنة نسبة الموجودات إلى نسبة المبيعات، يستطيع المستثمرون معرفة سواء طلبات الإنتاج ستتوسّع أو تتقلّص في المستقبل القريب على سبيل المثال، إذا تخلّف نمو الجرد عن نمو المبيعات، فيجب على المنتجين أن يكثروا إنتاجهم خشية من نقص في السلع. من الناحية الأخرى، إذا حدث تراكم الجرد الغير مقصود (عندما المبيعات لا تقابل التوقّعات)، فمن المحتمل أن يبطئ المنتجون بينما يعملوا على خفض موجوداتهم. لذلك التزوّد بمثل هذه البيانات يكون أداة تقدمية ثمينة لتتبع الاقتصاد.

15- أسعار المزارع Farm Prices

التعريف:

مؤشر أسعار المزارع يصدر عن قسم الزراعة وذلك من قبل لمزارعين في نهاية كل شهر، وتنعكس التغييرات في منتصف الشهر، والمؤشر لم يتم تعديله بحسب التغيير الموسمي إنما يتضمن أسعار المحاصيل (49.8 %) وأسعار الإنتاج والمواشي (50.2 %). وأسعار المزارع مراقبة من قبل المحللين الاقتصاديين لإعطاء إنذار مبكر بالنسبة لأي تضخم قد ينشأ أو أية ضغوط انكماشية في الاقتصاد.

لماذا يهتم المستثمرون؟

أسعار المزارع مؤشر قيادي من أسعار الغذاء ويغير في الإنتاج ومؤشرات أسعار المواد الاستهلاكية وليس هناك أي ارتباط ثنائي، لكن تحرك الاتجاهات العامة بالتتابع يؤدي إلى التضخم ولزيادة عامة في أسعار السلع والخدمات والعلاقة بين التضخم وأسعار الفائدة هي المفتاح لفهم كيف أن بيانات مثل أسعار المزارع تستطيع التأثير على الأسواق (ولاستثماراتك(.

فإذا استعار شخص منك 100$ اليوم ووعد بأن يعيدها بعد سنة مع فائدة، فبرأيك كم من الفائدة يجب عليك أن تأخذ؟… يعتمد الجواب بشكل كبير على التضخم، لأنك تعرف بأنك غير قادر على شراء نفس الكمية من السلع والخدمات بـ 100 $ بعد سنة كما كانت يوم أقرضته المبلغ، فإذا كنت في البرازيل مثلاً حيث أن الأسعار تتضاعف كل شهرين مرة.

وجب عليك أخذ 400% فائدة أي 500$ عند نهاية السنة، وفي أميركا يخبرنا تقرير الـ(CPI)  مؤشر أسعار المواد المستهلكة بأن الأسعار ترتفع حوالي 2% في السنة، لذا يمكنك فقط أن تحسب 2% فائدة، لاسترجاع القوة الشرائية للـ 100 $ المقترضة في نهاية السنة، فمعدل التضخم هو المقرر الرئيسي في نسبة الفائدة، الذي يوضح أساساً كيف أن أسعار الفائدة تضاف على كل شيء، كالقرض العقاري وقروضك الآلية والى السندات الحكومية والفواتير…. الخ، وتقوم الأسواق بتعديل أسعار الفائدة وفقاً لتغييرات معدل التضخم والتوقعات على اتجاهاتها، ويتقلب التأثير في أغلب الأحيان في أسلوب مثير عبر الأسهم، السلع، وحقيبتك الاستثمارية، وبتتبع هذه الاتجاهات في التضخم سواء كان عالي أو واطئ، مرتفع أو منحدر فالمستثمرون يستطيعون توقع الإنجازات ونتائج وأنواع مختلفة للاستثمار.

16- مبيعات البيوت الحالية Existing Home Sales (Home Resales)

التعريف:

هو عد البيوت المبنية سابقاً ببيع قطعي أو جزئي، ومبيعات البيوت الحالية (ومعروفة كذلك بإعادة بيع البيوت) تأخذ حصة اكبر في السوق من البيوت الجديدة( New Home Sales)  ويشير أيضاً إلى ميول السوق إلى عمليات البيع والشراء.

لماذا يهتم المستثمرون؟

يزودنا هذا المقياس بالزخم الاقتصادي وليس فقط للطلب على عملية الإسكان، فيجب أن يكون الناس مرتاحين وواثقين جداً من وضعهم المالي لشراء البيوت، وعلاوة على ذلك هذا التقرير الصغير نسبياً له تأثير مضاعف وقوي على الاقتصاد العام وكذلك على الأسواق واستثماراتك أيضاً، وبتتبع البيانات الاقتصادية مثل إعادة بيع البيوت الحالية يستطيع المستثمرين كسب أفكار استثمارية معينة بالإضافة للتوجيه الواسع لإدارة المحفظة الاقتصادية، وبالرغم من أن إعادة بيع بيت لا تخلق ناتج جديد دائماً فعندما يباع بيت فإن ذلك يولد عائد مادي للبائع ويجلب عدد كبير من الفرص الشرائية للشاري كالغسالات والبرادات والأثاث…. وليس كل من يشتري بيت يكون بحاجة لشراء أدوات جديدة بالضرورة ولكن بعملية حسابية إذا فكرت مائة ألف عائلة في مختلف أنحاء البلاد بشراء بيوت حالية في كل شهر ولنفرض أن 80% بحاجة لمواد جديدة كالبرادات و….. فذلك ولا بد أن يكون له تأثير قوي على الاقتصاد العام وبنحو جيد.

و بالمقارنة مع الخلفيات الاقتصادية السابقة لعمليات إعادة بيع البيوت نرى بأن هناك تأثير كبير وواسع على الأسواق المالية ولها أيضاً تأثير مباشر وقوي على سوق الأسهم والسندات والسلع، وبأكثر تحديداً إن ميول الاتجاهات في البيانات لعملية إعادة بيع البيوت تحمل أدلة ثمينة لأسهم عمال البيوت وشركات القروض العقارية وشركات بيع أثاث البيوت.

17- مؤشر كلفة التوظيف Employment Cost Index (ECI)

التعريف:

و هو مقياس لتكاليف تعويض الموظف الكلية، يتضمن ذلك الأجور والرواتب بالإضافة للمنافع، وهذا المؤشر (ECI) هو الإجراء والبيان الأوسع لتكاليف العمل.

لماذا يهتم المستثمرون؟

مؤشر كلفة التوظيف هو الطريق الأسرع والأسهل لتقييم اتجاهات الأجور وملاحظة خطر تضخم هذه الأجور، فالتضخم في الأجور هو على قائمة أعداء المصرف الاحتياطي الفيدرالي، ويتحدث رئيس المصرف الاحتياطي الفيدرالي آلن غرينسبان عنه كثيراً ويترقبه بحذر وباستمرار.

بتتبع تكاليف التوظيف يستطيع المستثمرين كسب إحساس بكمية الأعمال والمشاريع التي بحاجة لرفع الأسعار. إذ أن التضخم في الأجور يهدد بشكل كبير في ارتفاع أسعار الفائدة وهبوط في أسعار الأسهم والسندات، والمستثمرين المتتبعين بشكل جيد لمؤشر الكلفة هذا يستطيعون التوقع السليم للأحداث وبالوقت المناسب لتعديل استثماراتهم وحقائبهم الاستثمارية.

18- تجارة الجملة Wholesale Trade

التعريف:

هو قيمة دولار المبيعات للموجودات، المتوفر بيد التجار وبائعي الجملة، وهو أحد مكونات موجودات العمل.

لماذا يهتم المستثمرون؟

يحتاج المستثمرون لمراقبة الاقتصاد بدقة وعناية لأنه بالعادة يملي عليهم ما ستؤدي عليه بعض استثماراتهم من الأمور المختلفة كتجارة الجملة، سوق الأسهم المالية تحب رؤية نمو اقتصادي سليم وسريع لما يؤديه من أرباح كبيرة للشركات، بينما يفضل سوق السندات معدل أبطأ في النمو الذي لن يؤدي إلى ضغوط تضخمية، ومن هنا نرى أن بيانات الجرد والبيع بالجملة تعطي المستثمر فرصة للنظر تحت سطح الاقتصاد الاستهلاكي المرئي، فالنشاط في مستوى البيع بالجملة يمكن أن يكون بادرة جيدة لاتجاهات المستهلك، وبشكل خاص بالنظر لنسبة الموجودات إلى المبيعات، من خلال ذلك يستطيع المستثمر رؤية كيفية حدوث نمو سريع في الإنتاج في الأشهر القليلة القادمة، على سبيل المثال إذا تخلف نمو الجرد عن نمو المبيعات عندها سيقوم المنتجون بزيادة الإنتاج خشية من حدوث نقص في مخزون المنتجات.

أما إذا حدث تراكم جرد غير مقصود ( المبيعات لم تقارب التوقعات) سيقوم المنتجون بتهدئة الإنتاج خشية من تراكمه في المخازن، وعلى هذا المنحى تكون بيانات الجرد مهمة وقيمة وتعطي المستثمرين أداة تقدمية لتتبع الاقتصاد.

19- مؤشر معهد إدارة التجهيز التصنيعي ISM Manufacturing Index

التعريف:

يجمع معهد إدارة التجهيز انتشار مؤشر مركّب من الأحوال التصنيعية الوطنية. قراءات فوق %50 تشير إلى اتساع القطاع التصنيعي.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يحتاج المستثمرون الاطلاع على هذه البيانات الاقتصادية مثل “مؤشر( ISM) التصنيعي” وتتبعها لمعرفة اتجاهات استثماراتهم، وما الخلفية الاقتصادية للأسواق المختلفة. سوق الأسهم المالية يحبّ رؤية نمو اقتصادي صحّي لأن ذلك يؤدي إلى أرباح الشركات الأعلى. أما سوق السندات يفضل نمو أقل سرعة ولكنه حسّاس جدا إلى إذا كان نمو الاقتصاد بأقصى سرعة مما يسبّب ضغوط تضخّمية محتملة. تعطي بيانات (ISM) التصنيعية نظرة مفصّلة على كثافة العمل وتوجهات قطاع الصناعة.

بما أن قطاع الصناعة هو مصدر رئيسي في التغيّر الدوري في الاقتصاد، فتأثير هذا التقرير يكون كبيرا على الأسواق. حتى الأجزاء الثانوية من هذا المؤشر تزوّدنا بمعلومات عن أسعار السلع وأدلّة بخصوص الإمكانية لتطوير التضّخم.

يراقب الاحتياطي الفيدرالي عن كثب هذه البيانات ويراقب إشارات التضّخم فيها التي تساعده على تحديد اتجاهات نسب الفوائد. كنتيجة، إن سوق السندات حسّاس جدا إلى هذا التقرير.

20- مبيعات المتاجر المتعددة الفروع Chain Store Sales

التعريف:

حجم المبيعات الشهرية من قسم التخفيض، والمحلات ومخازن الملابس. هذه المبيعات تصرح من قبل الباعة الفرديين، وهي مؤشر مهم لاتجاهات إنفاق المستهلكين والمبيعات بالمفرد.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

إنّ النمط لإنفاق الاستهلاك هو أحد أهم النفوذ على الأسهم وأسواق السندات. يترجم النمو الاقتصادي القوي إلى أرباح الشركات الصحّية وارتفاع أسعار أسهمهم. إنّما التركيز في سوق السندات فهو على سرعة النمو الاقتصادي وتأديته إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الاقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي). وقد رأينا هذا النمو خلال معظم التسعينيات.ولقد رأينا هذا التوازنِ خلال مُعظم التسعينياتِ.

كنتيجة، تمتعا مستثمرو الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة جدا. يحسب إنفاق المستهلكين بثلثي الاقتصاد، لذلك تتبع هذه البيانات والمعلومات يمنح المستثمرين بفائدة كبيرة. لا تعطيك مبيعات المتاجر المتعددة الفروع فقط فكرة عن الصورة الكبيرة، لكن أيضا صورة عن الاتجاهات بين الباعة الفرديين وأصناف المخازن المختلفة. ربّما سلاسل المحلات المخفّضة مثل”تارجت” و”كي مارت”يعملان جيدا، لكن المخازن الكبرى الراقية تتلكّأ. ويمكن أن مبيعات الملابس بالمفرد قد تنعم بنمو استثنائي. هذه الاتجاهات من بيانات المتاجر المتعددة الفروع الشهرية تستطيع مساعدتك على أن تكتشف فرص استثمار معيّنة، بدون الحاجة لانتظار الفصلية أو التقارير السنوية. هذه الأرقام تصدر تغيرات عن مبيعات نفس الشهر من السنة الماضية. من المهم معرفة كيف كانت المبيعات في الحقيقة قبل سنة لفهم مجرى المبيعات في هذه السنة. بالإضافة، هذه المبيعات تذكر عادة لـ”مقارنة المخازن “وخاصة في حالة اندماج الشركات.

21- أرباح الشركات Corporate Profits

التعريف:

أرباح الشركات، كما هو منشور بمكتب التحليل الاقتصادي (PII)، هو ملخّص سريع لدخل المنظمات والشركات الوطنية وحسابات المنتوجات. يصرح مكتب التحليل الاقتصادي عن عدة إجراءات من الأرباح. أرباح من الإنتاج الحالي (أرباح الشركات مع قيمة الجرد وتعديل استهلاك رأس المال)، معروف كذلك بالتشغيل أو بالأرباح “الاقتصادية”. يتعامل تعديل استهلاك رأس المال مع الاختلافات في انخفاض العلاوات أو المصاريف المستعملة لأغراض ضريبة الدخل والمحاسبة. يتعامل تعديل تأمين أو قيمة الجرد مع الاختلاف في قياس تكلفة استبدال الجرد. تحسب الأرباح الدفترية بأرباح التشغيل طرح أو ناقص كلفة أو قيمة الجرد وتعديلات استهلاك رأس المال. بعد أرباح الضريبة، نطرح الأرباح الدفترية بعد الضرائب. وتركّز التقارير على الأرباح بعد الضرائب المعلنة من قبل مكتب التحليل الاقتصادي، بما أنها الأهم.

إنّ أرقام ربح الشركات التي مشتقّة من الدخل الوطني وحسابات المنتج (NIPI) تعتمد على نمو الناتج المحلي الإجمالي. هم لا يتحرّكون دائما في نفس الاتجاه أو نفس المقدار كما يذكر في بيانات الربح الصادرة مباشرة من قبل الشركات الفردية أو حتى S&P500.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

أرباح الشركات هي الدليل الأهم لإنفاق الاستثمار. الأرباح هي مدخول الشركات. عندما تقوى الأرباح، ستكون الشركات قادرة على زيادة رأس مال مصروفاتهم. وهذا ما يسمح لفرص النمو الأفضل للشركة وما يرفع من قيمتها.. ولكن الهبوط في أرباح الشركات يؤدي إلى الهبوط في رأس مال المصروفات. وبدون القدرة على النمو، يضعف موقع الشركة، وبشكل خاص في بيئتنا الاقتصادية العالمية.

تكشف أيضا هذه الأرباح صحة المنظمة أو الشركة عندما تكون أرباح الشركة ضعيفة أثناء توسّع اقتصادي، يقترح بأنّ الشركة لا تؤدّي بشكل كفء. إنّ قيمة الشركة يحدد بقيمة سعر سهمها. فلهذا تشير أرباح ضعيفة إلى أسعار أسهم منخفضة. عندما تكون أرباح الشركة قوية نسبيا، حتى خلال أو أثناء كساد اقتصادي، هو عادة يعني بأنّ المنظمة مدارة بشكل جيد وهكذا تنعكس قيمتها في سعر أسهما المرتفعة. عودة للأخبار؟

22- مؤشر أسعار المواد الاستهلاكية Consumer Price Index (CPI)

التعريف:

إن مؤشر أسعار المواد الاستهلاكية عبارة عن مقياس لمستوى متوسط سعر سلة ثابتة من السلع والخدمات المشتراة من قبل المستهلكين، والتغيير الشهري لهذا المؤشر يفسر معدل التضخم.

لماذا يهتم المستثمرون؟

إن مؤشر أسعار المواد الاستهلاكية يتأثر ويلحق بمؤشر التضخم في الولايات المتحدة، وفقط معرفة ما تضخم وكيفية تأثيره على الأسواق يستطيع المستثمر الواحد المتابع لهذه الأخبار والذي يعي ما قد يحدث أن يحصد أرباح استثماراته.

والتضخم هو زيادة عامة في سعر السلع والخدمات، والعلاقة بين التضخم وأسعار الفائدة هي المفتاح لفهم التأثير الذي يقوم به بيان مؤشر أسعار المواد الاستهلاكية على الأسواق وبالتالي المنفعة لاستثماراتك.

فإذا استعار شخص منك 100$ اليوم ووعد بأن يعيدها بعد سنة مع فائدة، فبرأيك كم من الفائدة يجب عليك أن تأخذ؟

يعتمد الجواب بشكل كبير على التضخم، لأنك تعرف بأنك غير قادر على شراء نفس الكمية من السلع والخدمات بـ 100 $ بعد سنة كما كانت يوم أقرضته المبلغ، فإذا كنت في البرازيل مثلاً حيث أن الأسعار تتضاعف كل شهرين مرة، وجب عليك أخذ 400% فائدة أي 500$ عند نهاية السنة، وفي أميركا يخبرنا تقرير الـ (CPI) مؤشر أسعار المواد المستهلكة بأن الأسعار ترتفع حوالي 2% في السنة، لذا يمكنك فقط أن تحسب 2% فائدة، لاسترجاع القوة الشرائية للـ 100 $ المقترضة في نهاية السنة، فمعدل التضخم هو المقرر الرئيسي في نسبة الفائدة، الذي يوضح أساساً كيف أن أسعار الفائدة تضاف على كل شيء، كالقرض العقاري وقروضك الآلية والى السندات الحكومية والفواتير…. الخ، وتقوم الأسواق بتعديل أسعار الفائدة وفقاً لتغييرات معدل التضخم والتوقعات على اتجاهاتها.

ويتقلب التأثير في أغلب الأحيان في أسلوب مثير عبر الأسهم، السلع، وحقيبتك الاستثمارية، وبتتبع هذه الاتجاهات في التضخم سواء كان عالي أو واطئ، مرتفع أو منحدر فالمستثمرون يستطيعون توقع الإنجازات ونتائج وأنواع مختلفة للاستثمار.

23- البدايات السكنية Housing Start

التعريف:

تقيس البدايات السكنية عدد الوحدات السكنية في أي بناء ينشئ كل شهر.

لماذا يهتم المستثمرون؟

كلمتان (تأثير متموج) هذه القطعة الصغيرة من البيانات لها تأثير قوي ومضاعف خلال الاقتصاد ولذا عبر الأسواق واستثماراتك أيضاً، وبتتبع البيانات الاقتصادية كبدايات السكن يستطيع المستثمرون كسب أفكار استثمارية معينة وبالإضافة للتوجيه الواسع لإدارة المحافظ الاستثمارية.

بناءو المنازل لا يبدؤون بعمل بناء جديد ما لم يكونوا واثقين انه سوف يباع بعد البناء أو حتى قبل الانتهاء من بناءه. والتغيرات في نسبة المشاريع السكنية قد تدل على نسبة الطلب للبيوت ومجريات أعمال البناء، في كل مرة يبدأ بناء جديد يرتفع عدد وظائف البناءون، وهذا الارتفاع في عدد الوظائف يؤدي إلى إرجاع المدخول إلى الاقتصاد، وعندما يباع البناء الجديد هذا يولد ربحاً للباني ويعطي المشتري عددا كبيراً من فرص الاستهلاك، الثلاجات، البرادات، الغسالات، والأثاث… وهذا فقط عينة من الحاجات التي يصرفها المشتري الجديد من أمواله لهذه المشتريات، فهذا التأثير التموجي للاقتصاد يكون هاماً جداً وخاصة لأن أكثر من مائة ألف عائلة جديدة في مختلف أنحاء أميركا تصرف هكذا كل شهر.

بما أن الخلفية الاقتصادية هي المؤثر الأكبر على الأسواق المالية، فيكون بذلك تأثير المشاريع السكنية الجديدة مباشراً على السندات والسلع، فبيانات ومعطيات ( المشاريع السكنية الجديدة) تحمل أدلة ثمينة لمعرفة اتجاهات شركات تعهدات البناء، وشركات القروض العقارية، وشركات الأدوات المنزلية بكافة أنواعها، وكذلك على أسعار الخشب، والأدوات المعمارية وآلات البناء.

24- الإنتاج الصناعي واستخدام القدرة Industrial Production & Capacity Utilization

التعريف:

إن مؤشر الإنتاج الصناعي هو إجراء لسلسلة المنتجات الطبيعية لمصانع الأمــة وللمناجم والمرافق. وتعكس نسبة استخدام القدرة نسبة استعمال الموارد المتاحة.

لماذا يهتم المستثمرون؟

المستثمرون يريدون دائماً وضع أصابعهم على نبض الاقتصاد للتنبه لأي تحرك فيه، ذلك لمعرفة وفهم ما سوف تؤول إليه استثماراتهم بالمنافع، إذ أن أسواق أسهم المالية تحب رؤية نمو اقتصادي جيد وكبير لأن ذلك يؤدي بالتالي إلى أرباح الشركات بشكل كبير، أما سوق السندات يهتم جداً بسرعة نمو الاقتصاد مما يمهد الطريق للتضخم. وبتتبع البيانات الاقتصادية مثل مجموع الناتج المحلي الإجمالي، يعرف المستثمرون ما هي الخلفية الاقتصادية لهذه الأسواق ومحافظ استثماراتهم.

يُظهر بيان الإنتاج الصناعي التقدم الذي تحروه المصانع والمناجم والمرافق إذ أن قطاع الصناعة يعد ربع الاقتصاد العام، وهذا التقرير له تأثير كبير على السوق وسلوكه، كما وتُظهر نسبة استخدام القدرة التخمين للكمية المستهلكة من القدرة للمصنع، فإذا كانت قدرة المصنع المستهلكة أكبر من (85%) فهذا يعني أنه قد وصل إلى عنق التضخم الإنتاجي، ويراقب المصرف الاحتياطي الفيدرالي هذا التقرير بعناية لوضع أسعار الفائدة على أساسه إذا كانت قيود الإنتاج قد تسبب من ضغوط تضخمية، في الوقت نفسه نجد أن سوق السندات يكون حساساً جداً تجاه هذا التقرير.

25- مؤشر طلب مساعدة (فرص عمل) Help Wanted Index

التعريف:

هو مؤشر شهري لطلب عمل أو مساعدة في مختلف المجالات والذي تعلنه الشركات في أكثر من 51 صحيفة رئيسية في مختلف أنحاء البلاد، وهذا المؤشر يدل على الضعف أو القوة في سوق العمالة.

لماذا يهتم المستثمرون؟

هذا التقرير يعطي فكرة على قوة الاقتصاد بشكل عام، ويعطي إحساساُ وفكرة عن عدد أرباب العمل وعدد الوظائف الشاغرة التي يحاولون تعبئتها، فإذا كان العدد (الشواغر) كبير نسبياً يعني أنه هناك نقص في عدد العمال وهذا ما قد يجبر أرباب العمل لتعبئة الشواغر ولو على أضرارها لدفع رواتب وأجور عالية لجذب العاملين وهذا يؤدي للتضخم بالأجور، فتكون أسواق الأسهم والسندات في حالة يرثى لها.

ويتحدث رئيس المصرف الاحتياطي الفيدرالي آلن غرينسبان عن هذا التقرير طوال الوقت ويترقبه باستمرار لأهميته بالنسبة لسياسة أسعار الفائدة.

26- طلبيات المصانع Factory Order

التعريف:

وهو مستوى دولار الطلبيات الجديدة لتصنيع السلع المعمرة وغير المعمرة، وهو يعطي معلومات أكثر شمولية من تقرير طلبات السلع المعمرة التي يأتي تقريرها قبل أسبوع أو أسبوعين من الشهر.

لماذا يهتم المستثمرون؟

المستثمرون يريدون دائماً وضع أصابعهم على نبض الاقتصاد للتنبه لأي تحرك فيه، ذلك لمعرفة وفهم ما سوف تؤول إليه استثماراتهم بالمنافع، إذ أن أسواق أسهم المالية تحب رؤية نمو اقتصادي جيد وكبير لأن ذلك يؤدي بالتالي إلى أرباح الشركات بشكل كبير، أما سوق السندات يهتم جداً بسرعة نمو الاقتصاد مما يمهد الطريق للتضخم. وبتتبع البيانات الاقتصادية مثل مجموع الناتج المحلي الإجمالي، يعرف المستثمرون ما هي الخلفية الاقتصادية لهذه الأسواق ومحافظ استثماراتهم.

تَظهر بيانات الطلبيات كيف ستكون في الأشهر القادمة حالة المصانع الغارقة بالعمل (مشغولة جداً) وكيف أن المصنعون سيلبون هذه الاحتياجات، كما ويعطي التقرير بصيرة إلى الأمام لطلبات السوق ليس فقط للبضائع الثقيلة مثل الثلاجات والسيارات وإنما للبضائع الغير معمرة كالسجائر والملابس وبالإضافة لطلبيات جديدة.

المحللين يراقبون الطلبيات المتراكمة والغير محققة بعد، الذي قد يعد مؤشر لتراكم في الإنتاج، ويعطي جرد الموجودات المتراكمة تفسيراً جيداً على قوة الإنتاج الحالي والمستقبلي، وهذا كله يعطي المستثمرين توقعات ما سوف يؤول إليه قطاع الصناعة وما يتوقعونه منه، وبالتالي يكون القطاع الصناعي مكوّن رئيسي للاقتصاد لذلك له تأثير أساسي ورئيسي على الاقتصاد.

27- أسعار الاستيراد والتصدير Import And Export Prices

التعريف:

وهو قياس التغييرات بين : أسعار البضائع المشتراة في الولايات المتحدة والمنتجة في الخارج وبين أسعار البضائع المباعة في الخارج من الإنتاج المحلي للولايات المتحدة. هذه الأسعار تشير للاتجاهات التضخمية في المتاجرة العالمية للبضائع.

لماذا يهتم المستثمرون؟

التغيرات في أسعار التصدير والاستيراد مقياس ثمين لمراقبة التضخم هنا وفي الخارج على السواء. علاوة على ذلك البيانات تستطيع التأثير على الأسواق بشكل مباشر مثل السندات والدولار، وسوق السندات حساس جداً لخطر التضخم في الاستيراد لأنه يضعف من قيمة رأس المال (الاستثمار الأصلي) الذي يعاد من قيمة السند عند نضوج الاستثمار، والتضخم ينقص من ثبات قيمة سعر الفائدة وخطر تضخمها، إذ أن التضخم يؤدي لأسعار فائدة عالية وتلك أخبار سيئة للسندات والأسهم أيضاً.

وبمراقبة مقاييس التضخم لمؤشر أسعار الاستيراد والتصدير يستطيع المستثمرون مراقبة الخطر المحدق الذي قد يلحق بمحافظهم الاستثمارية أو استثماراتهم عن كثب.

28- تقرير تخفيض العمالة المتحدي Challenger Job Cut Report

التعريف:

تقرير شهري على عدد الحالات المعلنة لبطالة الشركات. هذه الأرقام لا تعدّل بحسب التغيرات الموسمية.

يشير هذا التقرير إلى الاتجاهات في سوق العمالة.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

هذه الإحصائيات على حالات البطالة تساعدنا على مقياس سوق العمالة. عندما تكون حالات البطالة قليلة فهذا يعني أن ناس أكثر يعملون وعندهم وظائف. كلّ موظف يعمل يأتي بمدخول مما يعطيه قوة شرائية بيتية.

إننا نعرف أن الإنفاق يقوي الاقتصاد وينميه، لذا كلما يكون سوق العمالة قويا، كلما أصح الاقتصاد.

هناك جانب سلبي لهذا. عندما يقل عدد الباحثون عن عمل، فهذا يصعب على الشركات إيجاد عمّال جدّد. فهم لربّما يضطروا أن يدفعون عن الوقت الإضافي للموظّفين الحاليين، ويرفعوا الأجور لإغراء الناس للبقاء. وعموما، بسبب نقص العمال تلزم الشركات بأن تصرف أكثر على تكاليف العمل. هذا يؤدّي إلى تضخم الأجر ويؤثر سلبيا على الأسهم وأسواق السندات. يتحدّث رئيس الاحتياطي الفيدرالي “ألن غرينسبان” عن هذا ويترقّبه طول الوقت باستمرار.

يقسم هذا التقرير المتحدي حالات البطالة إلى مجالات الصناعات المختلفة، وهو يزوّدنا بمعلومات بصيرة عن الاتجاهات التي من المحتمل أن تؤثر على ما سيحدث لأسعار الأسهم في الصناعات المعيّنة. ملاحظة: ليست كلّ حالات البطالة المعلنة تتتوّج في حالات البطالة الفعلية.

29- ائتمان قسط المستهلك Consumer Installment Credit

التعريف:

قيمة رصيد مبلغ (دولار) ائتمان قسط المستهلك. تغييرات في تسليف المستهلك تشير إلى حالة تمويل المستهلك، وتتنبّأ أنماط الإنفاق المستقبلية.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

نمو في تسليف المستهلك يستطيع حمل نتائج قد تكون إيجابية أو سلبية للاقتصاد والأسواق. النشاط الاقتصادي يحفّز عندما يستعير المستهلكين ضمن إمكانات مدخولهم لشراء السيارات والمشتريات الرئيسية الأخرى. من الناحية الأخرى، إذا كوّم المستهلكين دينا أكثر من اللازم نسبة إلى مستويات دخلهم، قد يحتاجون أن يتوقّفوا عن الصرف على السلع والخدمات الجديدة لكي يستطيعون دفع الديون القديمة. وهذا ما يمكن أن يؤثر كثيرا على النمو الاقتصادي.

الطلب للائتمان له أيضا تأثير مباشر على نسب الفوائد. إن أسعار الفائدة ترتفع عندما يتجاوز طلب استعارة المال على تجهيز المدينين الراغبين. بينما هبوط طلب الائتمان يجعل العديد من المدينين الراغبين أن يضطروا لتخفيض نسب الفوائد لكي يكافحوا من أجل زبائنهم ويجذبوا العمل.

لا يركّز لاعبو السوق المالية انتباه كبير على هذا المؤشر لأنه يصدر خلال فترات طويلة ويتخلّف نسبيا عن معلومات المستهلكين الأخرى. بينما المستثمرون الطويل المدى هم ينتبهون إلى هذا التقرير ليكون عندهم فهم أعظم لقدرة إنفاق المستهلكين وبالتالي يعطيهم معلومات على بدائل الاستثمار.

30- الحساب الجاري Current Account

التعريف:

هو مقياس لرصيد تجارة البلاد الدولية في السلع، الخدمات، وانتقالات أحادية الجانب. إنّ مستوى الحساب الجاري، بالإضافة إلى الاتجاهات في الصادرات والإستيرادات، يتتبعون كمؤشرات الاتجاهات في التجارة الخارجية.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

هذه البيانات تستطيع التأثير مباشرة على كلّ الأسواق المالية، وخصوصاً قيمة تبادل عملات الدولار. الدولار يمكن أن يكون حسّاسا جدا للتغيير في العجز التجاري المزمن والمدار من قبل الولايات المتّحدة لأن عدم التوازن التجاري هذا يخلق طلب أعظم للعملات الأجنبية.

إنّ سوق السندات يكون حسّاس إلى خطر استيراد التضّخم أو الانكماش. منذ انهيار الاقتصاديات الآسيوية في نهاية 1997، خاف مشاركي السوق المالية بأنّ ينقل الانكماش في هذه الاقتصاديات إلى الولايات المتّحدة. هذا الترابط ليس مباشر جدا، كما أن الضغوط الانكماشية ليست محتملة جدا في هذا الوقت.

31- شعور المستهلك Consumer Sentiment

التعريف:

مسح مواقف المستهلك التي تتعلّق بالوضع الراهن والتوقّعات بخصوص الأحوال الاقتصادية، ويجرى بجامعة مشيغان. يدعى كل شهر خمسمائة مستهلك ليعطوا أفكارهم وتوقعاتهم. وهذا يعد مسح تمهيدي ويبلغ عنه عادة حول الجمعة الثانية من الشهر بينما المسح التام يذكر عنه بعد أسبوعين. إنّ مستوى شعور المستهلك يتعلّق مباشرة بقوّة إنفاق المستهلكين.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يترجم النمو الاقتصادي القوي إلى أرباح الشركات العالية وارتفاع أسعار أسهمهم. بينما تركيز سوق السندات يكون على أنه إذا كان نمو الاقتصاد سريعا مما يؤدّي إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الاقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي)، وهذا ما شاهدناه خلال معظم التسعينيات. كنتيجة لهذا، قد تمتع مستثمرو الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة. إن التغيير في الاتجاه الاقتصادي قد يحذّر بتغيير في شعور المستهلك.

بما أن إنفاق المستهلكين يحسب ثلثي الاقتصاد، لذا تكون الأسواق قلقة دائما لمعرفة ما يهتم به المستهلكين وكيف هم قد يتصرّفون في المستقبل القريب. عندما يكون المستهلك متفائلا وله ثقة من ناحية الاقتصاد وماليتهم الشخصية، فهم على الأرجح سيصرفون ويستهلكون بضاعة وسلع جديدة. وهذا ما يفسّر كيف يعطي هذا المؤشر من مواقف المستهلك البصيرة إلى اتجاه الاقتصاد، فقط ملاحظة، أن تغيرات في ثقة المستهلك والمبيعات بالمفرد لا يتحرّكان بالتتابع شهراً بعد شهر.

32- إنفاق البناء Construction Spending

التعريف:

قيمة دولار نشاط البناء الجديد على المشاريع العامّة والسكنية والتجارية. البيانات متوفرة في دولارات أسمية وحقيقية (التضّخم- المعدل).

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

بما أن الخلفية الاقتصادية لها التأثير الأكثر انتشارا على الأسواق المالية، فإن إنفاق البناء له تأثير مباشر على الأسهم والسندات والسلع.في التحديد، ميول أو اتجاهات في بيانات البناء تحمل أدلّة ثمينة لأسهم بناءو البيوت وشركات مقاولي البناء الواسعة النطاق. أسعار السلع المتعلقة بالبناء مثل الخشب والأدوات المعمارية تكون حسّاسة جدا أيضا لاتجاهات الصناعة السكنية.

تنفق شركات المشاريع مالها فقط على بناء المصانع أو المكاتب الجديدة كلما هم واثقون أن الطلب على هذه المشاريع يكون قوي بما فيه الكفاية لتبرير التوسّع. ونفس الشيء يطبق على الأشخاص المستثمرين للبيوت. لهذا إنفاق البناء هو مؤشر جيّد من زخم الاقتصاد.

33- ثقة المستهلك Consumer Confidence

التعريف:

مسح أو استفتاء مواقف المستهلك التي تتعلّق بالوضع الراهن والتوقّعات بخصوص الأحوال الاقتصادية، وهذا يجرى بمجلس المؤتمر. يدعى كل شهر خمسة آلاف مستهلك في كافة أنحاء البلاد لكي يعطوا آراءهم ومواقفهم. إنّ مستوى ثقة المستهلك يتعلّق مباشرة بقوّة إنفاق المستهلكين.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يترجم النمو الاقتصادي القوي إلى أرباح الشركات العالية وارتفاع أسعار أسهمهم. بينما تركيز سوق السندات يكون على أنه إذا كان نمو الاقتصاد سريعا مما يؤدّي إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الاقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي)، وهذا ما شاهدناه خلال معظم التسعينيات. كنتيجة لهذا، قد تمتع مستثمرو الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة. إن التغيير في الاتجاه الاقتصادي قد يحذّر بتغيير في شعور المستهلك.

بما أن إنفاق المستهلكين يحسب ثلثي الاقتصاد، لذا تكون الأسواق قلقة دائما لمعرفة ما يهتم به المستهلكين وكيف هم قد يتصرّفون في المستقبل القريب. عندما يكون المستهلك متفائلا وله ثقة من ناحية الاقتصاد وماليتهم الشخصية، فهم على الأرجح سيصرفوا ويستهلكوا بضاعة وسلع جديدة. وهذا ما يفسّر كيف يعطي هذا المؤشر من مواقف المستهلك البصيرة إلى اتجاه الاقتصاد. ملاحظة، أن تغيرات في ثقة المستهلك والمبيعات بالمفرد لا يتحرّكان بالتتابع شهرا بعد شهر.

34- الكتاب الأحمر Redbook

التعريف:

إجراء أسبوعي من المبيعات في المتاجر المتعددة الفروع، أقسام المحلات، والمخازن الكبرى. هو مؤشر أقل ثباتا من المبيعات بالمفرد من مؤشر بي تي إم. هذا المؤشر مربوط بجزء البضائع التجارية العامّ، وهو يغطي فقط حوالي 10 بالمائة من مجموع المبيعات بالمفرد.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يحسب إنفاق المستهلكين ثلثي الاقتصاد، إذن من الضروري على المستثمر أن يعرف ما يهتم به المستهلكين لمعرفة توجهات الاقتصاد واستثماراتهم.

إنّ النمط في إنفاق المستهلكين في أغلب الأحيان هو المؤثر الأوّل على أسعار الأسهم وأسواق السندات.

للأسهم، يترجم نمو اقتصادي قوي إلى أرباح الشركات الصحّية وارتفاع أسعار أسهمهم. أما للسندات، التركيز يكون على أنه إذا كان نمو الاقتصاد قوي السرعة مما يؤدّي إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الاقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي).قد رأينا هذا التوازن خلال معظم التسعينيات. لهذا السبب الوحيد، تمتع مستثمرو الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة أثناء السوق الصاعدة في التسعينيات. وبالتتابع لسوق الأسهم العادية تباطؤ الإنفاق في سلسلة المتاجر الرئيسية للبيع بالمفرد في 2000 و2001.

يعتبر “الريدبوك” مؤشرا مناسب جدا لإنفاق المستهلكين، لأنه يصدر كلّ أسبوع. وقد يسترعى انتباها إضافيا حول مواسم الأعياد عندما يحقّق الباعة أغلب أرباحهم.

35- العرض النقدي Money supply

التعريف:

إنّ التجمعات النقدية هي إجراءات بديلة من العرض النقدي بدرجة السيولة. التغييرات في التجمعات النقدية تشير إلى دفع السياسة النقدية بالإضافة إلى وجهة النظر للنشاط الاقتصادي والضغوط التضخّمية.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

صدقا، هذا الإجراءات المختلفة للعرض النقدي لا تهمّ الكثير من المستثمرين في هذه الأيام. التجمعات النقدية (المعروفة بشكل منفرد كإم 1، إم 2، وإم 3 ) كانت مثيرة قبل بضعة سنوات لأن البيانات كشفت تمسك المصرف الاحتياطي الفدرالي بشدّة أو تطلق بشروط الائتمان في الاقتصاد.

يصدر المصرف الاحتياطي الفدرالي أهداف ومجاميع لنمو العرض النقدي. في الماضي، إذا تحرّك النمو الفعلي خارج تلك المجاميع والأهداف، كانت في أغلب الأحيان مقدمة إلى تحرّك سعر الفائدة من قبل المصرف الاحتياطي الفدرالي. أما اليوم، هذه السياسة النقدية تفهم جيدا بمعدل أو مستوى سعر الفائدة للصناديق الفدرالية.

سقط العرض النقدي من الرواج في التسعينيات، بسبب تشكيلة التغييرات في النظام المالي وطرق إجراء الاحتياطي الفيدرالي للسياسة النقدية. إنّ المصرف الاحتياطي الفدرالي يعمل على بعض الإجراءات الجديدة للعرض النقدي ولا تتفاجأوا إذا عادت شعبية التجمعات النقدية في المستقبل.

36- طلبات شراء إم بي أي أو رابطة القرض العقاري المصرفيMBA Purchase Applications

التعريف:

مؤشر أسبوعي من طلبات الشراء في شركات القروض العقارية. هذا مؤشر قيادي لمبيعات البيوت العائلية المفردة والبناء السكني.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

لا يزوّد هذا المؤشر فقط كمقياس لطلب الإسكان، لكن الزخم الاقتصادي أيضا. نحن نعرف أنه يجب على الناس أن يكونوا مرتاحين وواثقين جدا من وضعهم المالي لشراء منزل جديد. هذه البيانات الصغيرة لها تأثير قوي مضاعف على الاقتصاد، ولذا عبر الأسواق واستثماراتك. بتتبع البيانات الاقتصادية مثل رابطة القرض العقاري المصرفي لطلبات الشراء، يستطيع المستثمرون كسب أفكار الاستثمار المعيّنة بالإضافة إلى التوجيه الواسع لإدارة محفظة استثماراتهم.

كلّ مرّة يبنى بيت جديد، هذا يعني وظائف أكثر للبناؤن، ودخل جديد سيضاف على الاقتصاد. وعندما يباع البيت يولّد دخل ومربح لبنّاء البيت وللسمسار. وهذا يجلب أيضا عدد كبير من فرص الاستهلاك للمشتري. الثلاجات والغسّالات والنشافات وأثاث البيوت هم فقط نموذج من السلع الجديدة الذي سيصرف عليها المشتري. هذا “التأثير التموجي” الاقتصادي يمكن أن يكون كبيرا جدا وخاصة أن هذا يحدث كل شهر لمائة ألف عائلة جديدة في مختلف أنحاء البلاد.

بما أن الخلفية الاقتصادية هي المؤثر الأكثر انتشارا على الأسواق المالية، يكون تأثير البناء السكني مباشر على الأسهم والسندات والسلع. وبشكل محدد، يحمل مؤشر طلبات الشراء” إم بي أي” أدلّة ثمينة لأسهم يناءوا البيوت وشركات القروض العقارية وشركات أثاث البيوت.

37- المؤشرات القيادية Leading Indicators

التعريف:

دليل مركّب من عشرة مؤشرات اقتصادية والتي تقود النشاط الاقتصادي العامّ. هذه تتضمن: أسبوع العمل للمصانع، طلبات جديدة للسلع الاستهلاكية، طلبات جديدة لسلع إنتاجية لغير الدفاع، أسعار الأسهم، الطلبات البدائية لإعانة البطالة، أداء البائعين، رخص البناء، العرض النقدي، تنبؤات المستهلك، والانتشار بين ملاحظة 10 سنوات وسعر الفائدة للصناديق الفدرالية.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يحتاج المستثمرون تتبع حركة الاقتصاد المعرفة كيف ستؤدّي أنواع مختلفة من استثماراتهم. بتتبع البيانات الاقتصادية مثل مؤشر قيادة المؤشرات، يعرف المستثمرون ما الخلفية الاقتصادية للأسواق المختلفة. سوق الأسهم المالية تحبّ رؤية نمو اقتصادي صحّي لأن ذلك يترجم إلى أرباح الشركات الأعلى. أما سوق السندات يفضل نمو بطيء وهو حساس جدا إلى إذا كان الاقتصاد ينمو بسرعة قصوى ويسبّب ضغوط تضخّمية محتملة. إنّ هذا المؤشر القيادي مصمّم لتوقّعات نقاط التحوّل في الاقتصاد – مثل فترات الكساد والتحسّن. في السنوات العشرة الماضية، هذا المؤشر كان أقل إفادة في توقّع نقاط التحوّل الاقتصادية، لأنه يميل إلى التركيز على تصنيع المؤشرات. إنّ الاقتصاد الآن يميل ويتوجه إلى الخدمات أكثر من 25 سنة الماضية.

كان هذا المؤشر مفيد في توقّع نقاط التحوّل في مؤشرات الإنتاج الصناعي أكثر من الاقتصاد العامّ. وعلى رغم اهتمام أجهزة الإعلام الكبير بهذا المؤشر، لاعبو سوق السندات واقتصاديو وول ستريت لا يضعون الكثير من الإيمان في هذا المؤشر لأنهم لا يجدونه مفيدا أو موثوق به.

38- طلبات إعانة البطالة Jobless Claims

التعريف:

تجميع أسبوعي لعدد الأشخاص الذين قدموا طلبا لتأمين البطالة للمرة الأولى. هذا المؤشر، والأكثر أهميّة، معدّل تغيراته لمدة أربعة أسابيع، يتنبّأ الاتجاهات في سوق العمالة.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

هذه الطلبات على إعانة البطالة تساعدنا على مقياس سوق العمالة. عندما تكون حالات البطالة قليلة فهذا يعني أن ناس أكثر يعملون وعندهم وظائف. كلّ موظف يعمل يأتي بمدخول مما يعطيه قوة شرائية بيتية.

إننا نعرف أن الإنفاق يقوي الاقتصاد وينميه، لذا كلما يكون سوق العمالة قويا، كلما أصح الاقتصاد.

هناك جانب سلبي لهذا. عندما يقل عدد الباحثون عن عمل، فهذا يصعب على الشركات إيجاد عمّال جدّد.فهم لربما يضطروا أن يدفعون عن الوقت الإضافي للموظّفين الحاليين، ويرفعوا الأجور لإغراء الناس للبقاء. وعموما، بسبب نقص العمال تلزم الشركات بأن تصرف أكثر على تكاليف العمل. هذا يؤدّي إلى تضخم الأجر ويؤثر سلبيا على الأسهم وأسواق السندات. يتحدّث رئيس الاحتياطي الفيدرالي ألن غرينسبان” عن هذا ويترقّبه طول الوقت باستمرار.

بتتبع عدد طلبات إعانة البطالة، يكسب المستثمرون معرفة كيف شدّة، أو كيف طليقة سوق العمالة. إذا أصبح تضخم الأجر مهدّدا، فهذا يكون رهان جيّد بأنّ أسعار الفائدة سترتفع، أما السندات وأسعار الأسهم سينخفضان، ويكون المستثمرون الرابحون هم الذين تعقّبوا طلبات إعانة البطالة وعدّلوا محافظ استثماراتهم لتوقّع هذه الأحداث.

فقط تذكّر “الأقل عدد إدّعاءات البطالة، الأقوى سوق العمالة” والعكس بالعكس.

39- تصريحات مصرف كندا Bank Of Canada Announcement

التعريف:

يتكون مجلس مصرف كندا من ستة أعضاء، ويقوم المجلس بإعطاء تصريح كل ستة أسابيع تقريباً مشيراً بها إلى الاتجاه الوشيك لسياسة المصرف النقدية، واجتماعات هذا المجلس ليست مجدولة كما في المصرف الاحتياطي ومصرف انكلترا والمصرف المركزي الأوروبي.

لماذا يهتم المستثمرون؟

يقرر المجلس سياسة سعر الفائدة لكندا، ويتكون المجلس من الحاكم، نائب الحاكم، وأربعة نواب، وليس للمجلس اجتماع مجدول يحدد مسبقاً إنما يتم تحديد اجتماعاته في تصريحاته، وأي تغيير في السياسة النقدية يقوم المجلس بالتصريح عنه علناً على خلاف المصرف الاحتياطي الفيدرالي، مصرف اليابان، المصرف الأوروبي المركزي.

مصرف كندا له مدى هدف تضخم بين واحد وثلاثة بالمائة ولكنه يركّز على الوسط وهو اثنان بالمائة، لأن قرارات سعر الفائدة تؤثر على أسعار فائدة الأسواق إلى درجات المختلفة، فقام بنك كندا بخلق مؤشر أسعار المواد الاستهلاكية الخاص به والذي يزيل ثمانية منتجات قلقة وغير ثابتة.

كما في الولايات المتحدة الأميركية، حيث يخمّن المشاركون بالأسواق حول إمكانية التغيير في سعر الفائدة، فإذا كانت النتيجة مختلفة عن التوقعات كان التأثير على الأسواق الكندية دراماتيكياً وطويل المدى. إن وضع سعر الفائدة من قبل مصرف كندا يعمل كنقطة علاّم لكل النسب الأخرى، وأي تغيير في النسبة يترجم مباشرة إلى جميع أسعار الفائدة الأخرى.

تؤثر المستويات في أسعار الفائدة على الاقتصاد فأسعار الفائدة العالية تؤدي لبطئ تحرك الاقتصاد وبالتالي أسعار الفائدة المنخفضة تنبه لنشاط في الاقتصاد، وبطريقة أخرى أسعار الفائدة تسيطر على بيئة المبيعات في قطاع المستهلكين، فالقليل من المنازل والسيارات سوف تشترى عندما يكون هناك انتعاش في أسعار الفائدة، علاوة على ذلك فتكاليف سعر الفائدة عامل هام للعديد من المشاريع وبشكل خاص تلك الشركات التي لديها تكاليف ديون عالية أو التي يجب عليها أن تمول مستويات المخزون العالية، فكلفة الفائدة لها تأثير مباشر على أرباح الشركات.

فالنتيجة النهائية تكون ” ارتفاع أسعار الفائدة يؤدي إلى انخفاض سوق الأسهم والعكس بالعكس” .

40- معدل الإنتاج والتكاليف Productivity and Costs

التعريف:

يقيس معدل نمو الإنتاج نمو كفاءة العمل في إنتاج السلع وخدمات الاقتصاد، وتعكس تكاليف الوحدة العمالية تكاليف عمل إنتاج كل وحدة بالناتج الإجمالي، وكلتاهما يعملان كمؤشرات مستقبلية لاتجاهات التضخم.

لماذا يهتم المستثمرون؟

إن النمو الحرج في الإنتاج بأن يسمح للأجور العالية وبنمو اقتصادي سريع بدون نتائج لظهور أي تضخم، وهذا موضوع مثير هذه الأيام بالنسبة لاقتصاد قوي، ولسوق عمالة محكم وتضخم خفيف.

ويصرح بعض خبراء وول ستريت بأن قروض الإنتاج تسمح للاقتصاد بتحمل سرعة أكبر بكثير من النمو مما كان يعتقد سابقاً، وأظهر رئيس المصرف الاحتياطي الفيدرالي غرينسبان شكوكه حول تلك المزاعم، على أية حال ففي أي من الحالتين تعطي بيانات الإنتاج أدلة مهمة للمستثمرين على كيفية التوقع لأداء سوق الأسهم والسندات، وردود أفعال السوق إلى هذه التصريحات تظهر الأهمية الصحيحة لنمو معدل الإنتاج.

41- ميزانية الخزينة Treasury Budge

التعريف:

حساب شهري من الفائض أو عجز الحكومة الاتحادية.

التغييرات في عجز السنة المالي السنوي يتلى كمؤشر اتجاهات الميزانية ودفع السياسة الضريبية.

لماذا يهتم المستثمرون؟

بيانات الميزانية لها العديد من المعاني المباشرة وغير المباشرة للأسواق المالية. والأكثر مباشرة هي كيفية العمل مع حجم العجز في الميزانية والسندات.

فإذا أرتفع العجز ارتفعت الأوراق النقدية والسندات مما توجب على الحكومة البيع من سنداتها الحكومية للتمويل ولتغطية العجز، ومن هنا نفهم كيفية البساطة في عملية العرض والطلب، فإذا كان الطلب ثابتاً ودعم السندات يرتفع فالسعر يهبط، وبنفس الشيء إذا هبط العجز أو دمر نهائياً فالحكومة تحتاج لبيع سندات حكومية أقل، وبالنهاية : إذا هبط دعم السندات فذلك يؤدي لازدهار السندات.

السندات الحكومية هي الطريق الذي تسلكه الحكومة لاقتراض المال، فعجز منخفض يعني دعم أقل للسندات الحكومية ( ومرة أخرى يفترض طلب ثابت) لأسعار مرتفعة. بالسندات، الأسعار المرتفعة تتعادل مع إيرادات قليلة، ففي هذا المثال تقوم الحكومة باقتراض المال بأسعار فائدة خفيفة، هذا التأثير المتموج يتماشى مع جميع أسعار الفائدة ويشكل بيئة أسعار فائدة منخفضة للأسهم المتأهبة للارتفاع.

42- إعلان عن اجتماع لسياسة مصرف إنجلترا المركزي BOE Policy Meeting

التعريف:

تتضمّن لجنة السياسة المالية لمصرف إنجلترا المركزي تسعة أعضاء. تجتمع اللجنة شهريا، عادة الأسبوع الأول في الشهر لتقرير الاتجاه الوشيك للسياسة النقدية. تعلن تغييرات في السياسة النقدية فورا بعد الاجتماعات، لكن لا تتوفر التفاصيل حتى دقائق النشر بعد أسبوعين

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

في هذه الاجتماعات يقرّر مصرف إنجلترا المركزي سياسة وقوانين سعر الفائدة MPC متكوّن من الحاكم، نائبي حاكم 2، مدراء مصرف التنفيذيين 2، وأربعة خبراء يعيّنوا من قبل وزير المالية. يجتمع (MPC) شهريا (عادة أول أربعاء وخميس من الشهر) لتقرير سياسة سعر الفائدة. على خلاف المصرف الاحتياطي الفيدرالي، ومصرف اليابان، أو المصرف المركزي الأوروبي، مصرف إنجلترا المركزي له هدف تضّخم ثابت قائم من 2.5 بالمائة.

لأن قرارات سعر الفائدة تؤثّر على أسعار فائدة السوق، وإلى درجات مختلفة، مقياس التضخّم للمصرف هو مؤشر سعر البيع بالمفرد ناقص دفعات فوائد القروض العقارية (RPIX).

كما في الولايات المتّحدة، يخمّن مشاركي السوق حول إمكانية تغيير سعر الفائدة في هذه الاجتماعات. إذا كانت النتيجة مختلفة عن التوقّعات، يكون التأثير على الأسواق البريطانية – وإلى حدّ ما في أوروبا – مثيرا وبعيد المدى. يضع سعر الفائدة من قبل مصرف إنجلترا المركزي، ويعمل كعلامة لكلّ النسب الأخرى.

تغيير في النسبة يؤثر على كلّ أسعار الفائدة الأخرى من “غيلتز” إلى رهن القروض (غيلتز هي سندات مالية حكومية ثابتة سمّيت على اسم الورقة التي طبعت عليها)، يؤثّر مستوى نسب الفائدة على الاقتصاد. تعمل أسعار الفائدة الأعلى على إبطاء النشاط الاقتصادي؛ بينما أسعار الفائدة لأوطأ تحفز النشاط الاقتصادي. بأي من الطّرق، تؤثّر أسعار الفائدة على بيئة المبيعات. في قطاع المستهلكين، تشترى بعض البيوت أو السيارات عندما ترتفع نسب الفوائد. لذلك، تكاليف سعر الفائدة تكون عامل هامّ للعديد من المشاريع، بشكل خاص للشركات بأحمال الدين العالية أو التي يجب أن تموّل مستويات الجرد العالية. كلفة الفائدة هذه لها تأثير مباشر على أرباح الشركات. بالنهاية، إن أسعار الفائدة الأعلى تؤدي لانخفاض في سوق الأسهم المالية، بينما أسعار الفائدة الأوطأ تكون شرسة التأثير على الاقتصاد.

43- إعلان عن اجتماع لسياسة المصرف المركزي الأوروبي ECB Policy Meeting

التعريف:

يتكوّن مجلس حكم المصرف المركزي الأوروبي من 16 عضو. تجتمع هذه اللجنة مرّتين في الشهر. إنّ الاجتماع الشهري الأول يكرّس إلى السياسة النقدية.تعلن تغييرات في السياسة النقدية فورا بعد الاجتماعات.

يجري مؤتمر صحفي بعد 45 دقيقة تقريبا من نهاية الاجتماع. يقرأ بيان متعلّق بأفعالهم – أو قلتها – ويتلى بفترة جواب وسؤال. على خلاف المصارف المركزية الرئيسية الأخرى،( ECB )  لا ينشر تلخيص الاجتماع أو يعلن تصويت السجلات على قضايا السياسة النقدية.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يقرّر المصرف المركزي الأوروبي سياسة سعر الفائدة في هذه الاجتماعات. إنّ المجلس متكوّن من ستّة أعضاء المجلس التنفيذي و12 رئيس عضو المصارف المركزية (مصرف فرنسا، بندزبانك، الخ). يجتمع مجلس الحكم مرتين في الشهر (عادة أيام الخميس الأول والثالث من الشهر). عموما، تناقش قضايا السياسة النقدية فقط في الاجتماع الأول من الشهر. المصرف المركزي الأوروبي له هدف تضّخم قائم من 2 بالمائة. إنّ مقياس تضخّم مؤشر (ISP) هو متوافق لسعر المواد الاستهلاكية (HISP)، كما في الولايات المتحدة الأمريكية، يخمّن مشاركي السوق الأوروبيين حول إمكانية تغيير سعر الفائدة في هذه الاجتماعات. إذا النتيجة كانت مختلفة عن التوقّعات،يكون التأثير على الأسواق الأوروبية مثيرا وبعيد المدى. تضع أسعار الفائدة من قبل( ISP ) ويعمل كعلامة لكلّ النسب الأخرى في منطقة اليورو.

يؤثّر مستوى نسب الفائدة على الاقتصاد. تعمل أسعار الفائدة الأعلى على إبطاء النشاط الاقتصادي؛ بينما أسعار الفائدة الأوطأ تحفز النشاط الاقتصادي. بأي من الطّرق، تؤثّر أسعار الفائدة على بيئة المبيعات. في قطاع المستهلكين، تشترى بعض البيوت أو السيارات عندما ترتفع نسب الفوائد. لذلك، تكاليف سعر الفائدة تكون عامل هامّ للعديد من المشاريع، بشكل خاص للشركات بأحمال الدين العالية أو التي يجب أن تموّل مستويات الجرد العالية. كلفة الفائدة هذه لها تأثير مباشر على أرباح الشركات بالنهاية، إن أسعار الفائدة الأعلى تؤدي لانخفاض في سوق الأسهم المالية، بينما أسعار الفائدة الأوطأ تكون شرسة التأثير على الاقتصاد.

44- تعرية الخزائن المالية “التجارة المنفصلة من الفوائد المسجّلة ورؤوس أموال السندات المالية” Treasury STRIPS

التعريف:

تقرير على كمّية الانتزاع الصافي من السندات المالية الحكومية التي حدثت أثناء الشهر. يفصّل التقرير تعرية إجمالية وإعادة أوراق دستور النقد الحكومية، ويرتبط بالقضية الفردية.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

س ت ر ي ب س هو مختصر للتجارة المنفصلة من الفوائد المسجّلة ورأس أموال السندات المالية. تتضمّن ورقة النقد الحكومية أو السند الطبيعي، من دفعة رئيسية ودفعات فائدة نصف سنوية. على سبيل المثال، سند حكومي لـ 30 سنة وب 1000$ يتضمّن من 60 دفعة فائدة – واحد كلّ ستّة أشهر لمدّة 30 سنة – ودفعة رئيسية ب1000$ عندما ينضج السند. إذا أصبح هذا السند منفصلا من قسيمة دفعات الفائدة، يصبح السند “قسيمة – صفر”. لا يقبض المالك أيّ فائدة لكنه يشتري الحقّ في تسديد الصفقة الرئيسية، 1،000$، على تخفيض عميق من السعر الحالي.

يشتري المستثمرون هذه ال س ت ر ي ب س لضمان دفعة مؤكدة في وقت معيّن في المستقبل (مثل : عندما يجهز الطفل للجامعة)، لكنه لا يريدون دخلا من السندات على تلك الفترة.

45- استفتاء المصرف الاحتياطي الفدرالي في فيلادلفيا Philadelphia Fed. Survey

التعريف:

مؤشر انتشار مركّب من الأحوال التصنيعية ضمن منطقة احتياطي فيلادلفيا الفيدرالي. يتبع هذا المسح أو الاستفتاء على نحو واسع كمؤشر لاتجاهات قطاع الصناعة بما أنه مربوط بمؤشر (ISM) التصنيعي ومؤشر الإنتاج الصناعي.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يحتاج المستثمرون لمراقبة الاقتصاد بعناية لمعرفة كيف ستؤدّي أنواع مختلفة من استثماراتهم. بتتبع البيانات الاقتصادية مثل مسح المصرف الاحتياطي الفدرالي الفيلاديلفي، يعرف المستثمرون ما الخلفية الاقتصادية للأسواق المختلفة، سوق الأسهم المالية تحبّ رؤية نمو اقتصادي صحّي لأن ذلك يترجم إلى أرباح الشركات الأعلى. أما سوق السندات فهو يفضل نمو أكثر اعتدالا والذي لن يؤدّي إلى التضّخم، يعطي مسح المصرف الاحتياطي الفدرالي الفيلاديلفي نظرة مفصّلة في قطاع الصناعة، كثافة العمل وحيث الأشياء تترأّس. بما أن التصنيع هو قطاع رئيسي من الاقتصاد، هذا التقرير له تأثير كبير على سلوك السوق. بعض المؤشرات الثانوية للمصرف الاحتياطي الفدرالي الفيلاديلفي تزوّدنا أيضا بمعلومات مهمة عن أسعار السلعة والأدلّة الأخرى على التضّخم. إنّ سوق السندات حسّاس جدا إلى هذا التقرير لأنه يصدر مبكرا في الشهر ومتوفر قبل المؤشرات المهمة الأخرى.

46- مبيعات السيارات (1) Motor Vehicle Sales

التعريف:

مبيعات السيارات المفردة والشاحنات الخفيفة والمنتجة محليا _( يتضمن ذلك السيارات الرياضية والشاحنات الصغيرة). تذكر المبيعات من قبل المنتجين الفرديين على خلال اليوم. مبيعات السيارات هي مؤشرات جيّدة لمعرفة الاتجاهات في إنفاق المستهلكين.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

بما أن مبيعات السيارات هو عنصر مهم من إنفاق المستهلكين، يراقب لاعبي السوق هذا بعناية للتمكّن تماما من اتجاه الاقتصاد. إنّ النمط في إنفاق المستهلكين هو المؤثر الأوّل على الأسهم وأسواق السندات. يترجم النمو الاقتصادي القوي إلى أرباح الشركات الصحّية وأسعار الأسهم الأعلى. بينما يركز سوق السندات على إذا كان النمو الاقتصادي قاسياً ما يؤدّي إلى التضّخم. مثاليا، يمشّي الاقتصاد ذلك الخطّ الرفيع بين النمو القوي والنمو المفرط (التضخّمي). قد رأينا هذا التوازن خلال معظم التسعينيات. لهذا السبب الوحيد، تمتع مستثمرو الأسهم وأسواق السندات بمكاسب ضخمة أثناء السوق الصاعدة في التسعينيات. وأما نمو المبيعات بالمفرد تباطأ بالتتابع لسوق الأسهم العادية في 2000 و2001.

وبشكل محدد، تظهر مبيعات الشاحنات والسيارات كيفية أحوال السوق لشركات صنع السيارات وانعطاف الشركات الأخرى المتعلقة في هذا المجال. تستطيع هذه الأرقام التأثير على أسعار الأسهم المعيّنة وتزوّدنا بمعلومات وفرص استثمار في هذه الصناعة بما أن أكثر المستهلكين يستعيرون مالا لشراء السيارات أو الشاحنات، تعكس هذه لمبيعات على الثقة أيضا في الأحوال الاقتصادية الحالية والمستقبلية.

47- الرابطة الوطنية لإدارة الشراءThe National Association of Purchasing Management ( NAPM)

التعريف:

الرابطة الوطنية لإدارة الشراء – شيكاغو تجمع مسحا وهو دليل انتشار مركّب من أحوال العمل في منطقة شيكاغو. تستفتى الشركات التصنيعية والغير صناعية، لكن لحتى فترة قريبة، كان لاعبوا السوق يعتقدوا بأنّ المسح يغطّي قطاع الصناعة أوليا، ولكنهم الآن يعلموا أنه يغطي قطاع الخدمات أيضا. قراءات فوق 50 بالمائة تشير إلى قطاع عمل موسّعNAPM – شيكاغو يعتبر مؤشر قيادي من مؤشر ISM التصنيعي.

لماذا يهتمّ المستثمرون؟

يجب على المستثمرون أن يتعقّبوا بيانات اقتصادية مثل( NAPM) – شيكاغو لفهم الخلفية الاقتصادية للأسواق المختلفة. سوق الأسهم المالية تحبّ رؤية نمو اقتصادي صحّي لأن ذلك يترجم إلى أرباح الشركات الأعلى. بينما سوق السندات يفضل بيئة نمو معتدلة والتي لن تولّد الضغوط التضخّمية (NAPM) شيكاغو يعطي نظرة مفصّلة عن شروط العمل في منطقة شيكاغو، وعن سرعة النشاط وحيث تترأّس الأشياء. وكما قلنا مسبقا، كان لاعبوا السوق يعتقدوا بأنّ المسح يغطّي قطاع الصناعة أوليا، ولكنهم الآن يعلموا أنه يغطي قطاع الخدمات أيضاً. في أيّ حال من الأحوال.

هذا التقرير له تأثير كبير على الأسواق بما أن الكثير يعتقد بأنّه مؤشر قيادي لمؤشر (ISM )التصنيعي. بعض المؤشرات الثانوية لـ NAPM – شيكاغو تزوّدنا أيضا بمعلومات عن أسعار السلعة وأدلّة التضّخم الأخرى.

يراقب الاحتياطي الفيدرالي هذا التقرير بعناية لأنه متى تظهر وتومض إشارات التضّخم، يستطيع صنّاع السياسة النقدية بإعادة اتجاه نسب الفوائد. كنتيجة، يمكن أن يكون سوق السندات حسّاس جدا إلى هذا التقرير.

التحليل الأساسي أو الاقتصادي والمؤشرات الاقتصادية
التحليل الأساسي أو الاقتصادي والمؤشرات الاقتصادية